محليات

إخماد عدة حرائق في دمشق وريفها نتيجة “ماس كهربائي”

أخمد عناصر فوج إطفاء دمشق حريقين نشبا في حي الميدان ومدخل بلدة بيت سحم جنوب دمشق.

وذكر آمر الزمرة في مركز إطفاء دمشق ثائر حمود بحسب “سانا” أنّ “حريقاً ناتج عن ماس كهربائي اندلع في منزل عربي قرب جامع الماجد بحي الميدان”.

وأشار حمود إلى أنه “تم إخماد الحريق قبل أن يمتد إلى المنازل المجاورة، وأدى إلى أضرار مادية بمحتويات المنزل دون وقوع أي إصابات بين قاطنيه”.

وأضاف حمود أنّ “حريقاً ثان نشب في أراض غير مزروعة بمدخل بلدة بيت سحم جنوب دمشق، وامتد على مساحة 10 دونمات من الأعشاب اليابسة”.

وأوضح حمود أنّ “الحريق لم تعرف أسبابه حتى الآن، وتمت محاصرته وإخماده بشكل كامل”.

وكان قد نشب حريق في نهاية شهر نيسان الفائت، في إحدى غرف مستشفى المواساة بدمشق، نتيجة سخانة كهربائية.

كما نشب حريقان، أخمدهما فوج إطفاء دمشق، في منطقتي المزة والزبلطاني في مطلع آذار الفائت، وأسفرا عن أضرار مادية دون وقوع إصابات بشرية.

يذكر أنّ هذه الحرائق تأتي ضمن سلسلة الحرائق التي طالت مدينة دمشق وريفها خلال العام الجاري والعام الفائت، خاصة خلال فصل الشتاء، نتيجة “الماس الكهربائي”، بحسب تعبير الجهات المختصة.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق