العناوين الرئيسيةمن كل شارع

أهالي قرى في حماة يشتكون ضيق الثانوية الصناعية الوحيدة

طالب عدد من أهالي قرى الربيعة ،بحرة ،بللين ،الموعة، خربة القصر، الجافعة ، تل الجافعة، أم الطيور، تل سكين ، الساروت ،جرجرة ،تل أعفر، متنين ، المقطع ، حوير الصليب في ريف حماة بالعمل على توسيع بناء ثانوية الشهيد أحمد علي الباكير المهنية في الربيعة.

وذكر الأهالي أن الثانوية غير قادرة على استيعاب جميع الطلاب من هذه القرى في الوقت الحالي الأمر الذي يتطلب توسيعها.

وقال الأهالي إن أقرب الثانويات المهنية إلى القرى المذكورة إما في مصياف التي تبعد 45كم أو حماة التي تبعد مايقارب 25كم تقريبا عن القرى مؤكدين ان هذا الأمر يتسبب بتكلفة مادية الكبيرة بالإضافة إلى صعوبات التنقل.

وأوضح الأهالي أنهم سمعوا بأن هناك دراسة للتوسع بالبناء كانت في العام الدراسي2009/2010 تم إيقافها بسبب الحرب لافتين إلى أن المدرسة تستوعب حاليا ما يقارب 600 طالب نسوي وصناعي ( 450 طالب صناعي و150نسوي ).

وأكد الأهالي أنه هذا العام من الصعب استيعاب عدد كبير بالصف العاشر الصناعي وبالتالي حرمان الكثير من الطلاب من الدراسة بسبب تكاليف الدراسة في المدينة مطالبين بالتوسع بالبناء وفتح حرفة أخرى مثل تقنيات الحاسوب أو الكترون.

بدوره، قال مدير تربية حماة يحيى المنجد إن موضوع الثانوية الصناعية قيد الدراسة في مديرية التعليم المهني ونتيجة الدراسة ستصدر في شهر آب المقبل .

وعن إمكانية توسيع البناء الحالي أو إنشاء بناء جديد قال المنجد “لا توجد ميزانية على الإطلاق وهذا الأمر غير مطروح في الوقت الحالي ولكن هناك مقترحات بينها نقل عدد من الشعب الصفية إلى مدارس ثانوية أخرى فيها شعب صفية فارغة”.

خلدون عليا – تلفزيون الخبر – حماة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق