العناوين الرئيسيةفلاش

أهالي “شين” بريف حمص يشتكون نقص الغاز المنزلي وتحكم المعتمدين

اشتكى عدد من المواطنين في بلدة شين بريف حمص الغربي عبر تلفزيون الخبر, من نقص في اسطوانات الغاز المنزلي, و الكيفية في بيعها عبر البطاقة الذكية من المعتمدين.

كما اشتكوا من حصولهم على الاسطوانة كل شهرين بدل 23 يوم, بالإضافة إلى قيام المعتمدين ببعض القرى ببيع الاسطوانة بأعلى من سعرها المحدد.

و قالت إحدى المشتكيات من بلدة شين لتلفزيون الخبر “إلنا ما أخدنا غاز من الشهر التاسع وعنا المعتمدين بيسجلوا على الغاز على ٣ دفعات, بتروح ع المعتمد, بتقلوا أنا بطاقتي فتحت بيقلك مو دورك انت للدفعة التانية”

و أضافت المشتكية “و حتى نحصل على جرة غاز نحتاج بين 50 و 60 يوم, علما انه يجب أن نحصل عليها كل 23 يوم ”

و تابعت المشتكية “التسجيل إجباري عند المعتمد حتى تحصل على حقك (جرة غاز) و إذا لم تسجل لا تحصل عليها, و حتى المعتمدين الآخرين لا يعطوننا، بحجة الاسم لم يسجل عندهم, و يوجد أكثر من 10 معتمدين في البلدة ”

من جهته قال مدير التجارة الداخلية و حماية المستهلك بحمص المهندس رامي اليوسف لتلفزيون الخبر إن “توزيع مادة الغاز المنزلي يتم بإشراف لجان الأحياء في المدينة, و لجنة المحروقات الفرعية بالريف عبر البطاقة الذكية”

و تابع اليوسف “من خلال التسجيل لدى معتمد الغاز المحدد من قبل اللجان المذكورة ” مبينا انه ” لا يحق للمواطن الحصول على المادة من معتمد آخر, غير مُسجل اسمه على قوائمه”

و أوضح اليوسف أن “آلية التوزيع هذه اتبعت في محافظة حمص, بعد قرار لجنة المحروقات المركزية لضمان حصول جميع المواطنين على المادة ”

و بين مدير التجارة الداخلية و حماية المستهلك بحمص لتلفزيون الخبر انه ” بلغ عدد الضبوط بحق معتمدي الغاز المخالفين من الشهر الثامن و حتى تاريخه 55 ضبطا بمخالفات متنوعة, مثل الامتناع عن البيع و البيع بسعر زائد و الاتجار بمادة الغاز المنزلي”

و أضاف اليوسف أن “جميع هذه الضبوط تم عرضها على لجنة المحروقات المركزية, و التي بدورها اتخذت قرارا بالإغلاق بحق المخالفين, بمدة تتراوح بين ثلاثة أيام الى شهر”

و أشار اليوسف إلى أن ” كثرة شكاوى المواطنين على معتمدي الغاز خلال الفترة الماضية, كان بسبب نقص المادة و التي بدأت تتوفر منذ الأسبوع الماضي ”

بدوره قال رئيس قسم الغاز في فرع سادكوب بحمص المهندس حيدر الوعري لتلفزيون الخبر إنه “بعد توافر مادة الغاز المنزلي, و زيادة الكميات المخصصة لمحافظة حمص بشكل مقبول, بدأنا بضخ اسطوانات الغاز و توزيعها بحسب القدم على المعتمدين في المدينة و الريف”

و حول نقص اسطوانات الغاز في بلدة شين أكد الوعري انه “سيتم تزويد البلدة بالمادة لمعظم معتمدي الغاز, اعتبارا من صباح يوم الخميس 14\11\ و صباح يوم الجمعة التالي ليعود توزيع المادة كما كان سابقا كل 23 يوم يحصل المواطن على اسطوانة غاز”

الجدير بالذكر انه مع قدوم فصل الشتاء تتحول “جرة الغاز” الى عملة نادرة، ليدخل المواطن في دوامة البحث عنها ليجدها بوفرة في السوق السوداء، و التي يصل ثمنها في ذروة الأزمة إلى أكثر من 10 آلاف ليرة سورية و الانكى “طب الجرة ع تمها بيطلع المعتمد للسوق السودا….. بايعها”.

حمص _ تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق