اخبار العالمالعناوين الرئيسية

ألمانيا تبدأ تطبيق إختبار إلزامي للكشف عن “كورونا” عند دخول الأراضي الألمانية

بدأت ألمانيا الأحد الأول من آب تفعيل إجراء اختبار إلزامي للكشف عن فيروس كورونا المستجد بالنسبة للعائدين من الخارج عند دخول ألمانيا. وأعلن وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر تزامنا مع ذلك فرض ضوابط، وقال لصحيفة “بيلد أم زونتاغ” الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر الأحد: “من يأتي إلى ألمانيا، يتعين عليه توقع الخضوع لضوابط. والشرطة الاتحادية والمحلية تعمل يداً بيد”.

وتابع وزير الداخلية الألماني: “عند دخول ألمانيا من دول خارج الاتحاد الأوروبي، سيتم فحص أي شخص في المطارات والموانئ، دون استثناء”، وأضاف أنه في حال ثبوت إيجابية نتيجة التحليل، ربما سيتم وضع الشخص في حجر صحي، وسيكون معرضاً لتوقيع “غرامات شديدة ضده”.

وبحسب ” DW” من شأن فرض إلزام إجراء اختبارات الكشف عن “كورونا” عند دخول ألمانيا، الحيلولة دون انتشار الفيروس مع نهاية عطلات الصيف. وبموجب هذا الإلزام، يجب أن يتسنى لجميع الأشخاص بدءا من عمر 12 عاماً إثبات أن خطر نقل الفيروس محدود لديهم من خلال بطاقة التطعيم أو إثبات أنه متعافي أو من خلال نتيجة سلبية لاختبار الكشف عن فيروس كورونا.

يشار إلى أن هذا الأمر كان يسري من قبل على المسافرين جواً فقط، والآن يسري على المسافرين بكل أنواع وسائل النقل حتى عند استخدام سيارة أو قطار.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

Exit mobile version