العناوين الرئيسيةرياضة

أشهر اللاعبين اللذين لعبوا في صفوف برشلونة وريال مدريد

حملت مباراة “الكلاسيكو” لهذا العام نكهة خاصة وذلك في خضم الصراع الشرس بين برشلونة وريال مدريد وأتلتيكو مدريد على لقب الدوري الإسباني لموسم 2020/21.

ونستعرض في هذا التقرير أبرز اللاعبين اللذين ارتدوا قميص الغريمين برشلونة وريال مدريد.

لويس فيغو

هو الاسم الأبرز في سلسلة العداء “خائن كتالونيا” و”بطل مدريد” حيث انضم إلى برشلونة في عام 1995 من سبورتنج لشبونة ليقضي 5 سنوات ناجحة جداً.

انتقل بعدها عام 2000 لريال مدريد بشكل مثير للدهشة بقيمة 62 مليون يورو، وفي أول مباراة أمام برشلونة واجه هجوماً كبيراً.

جوسيب ساميتيير

أحد الهدافين التاريخيين لبرشلونة سجل 184 هدفاً رسمياً، وهو خامس أفضل هدافي النادي على الإطلاق، لكنه وبعد مناوشات مع الإدارة انتقل ساميتير للريال ليفوز معهم بالدوري الإسباني في موسم 1932-1933 و كأس ملك إسبانيا في عام 1934.

برند شوستر

انتقل من برشلونة إلى ريال مدريد عام 1988 في خطوة أثارت وقتها ضجة كبيرة، والذي أكمل لاحقاً “سلسلة الخيانة” وأصبح اللاعب الوحيد في التاريخ الذي ينتقل من برشلونة إلى ريال مدريد ثم إلى أتلتيكو مدريد.

لويس إنريكي

الهداف الإسباني تألق في شبابه بصفوف الملكي قبل أن يفاجئ الجميع وينتقل لصفوف الغريم الكتالوني في 1996، تألق مع برشلونة وأصبح من نجوم الفريق قبل أن يعود مدرباً ليقود الفريق لثلاثية تاريخية في 2015.

رونالدو

“ظاهرة السامبا” من “الخونة” الذين لا يزال يحترمهم جمهور الفريقين، ربما بسبب انتقاله لإيطاليا بين فترة لعبه لهما وبعد تألق مع برشلونة في موسم واحد عاد رونالدو لينضم للكتيبة المدريدية عام 2002.

مايكل لاودروب

كان من أفضل لاعبي الوسط في العالم فلم يكن غريبا انضمامه لبرشلونة نهاية الثمانينات، وبعد 4 مواسم حافلة بالإنجازات قرر لاودروب التمرد والانضمام للملكي في 1994 وحقق 5 بطولات دوري 4 منهم مع برشلونة.

صامويل إيتو

عانى كثيرا في بداية مشواره الكروي مع ريال مدريد، حيث قضى معظم مواسمه خارج أسوار النادي بنظام الإعارة، وبعد رحلة طويلة في الملاعب استقر بصفوف برشلونة في 2004، لتبدأ رحلة التألق الحقيقية ويحقق إيتو جميع الألقاب مع برشلونة بالإضافة إلى حصد جوائز فردية عديدة مثل جائزة هداف الدوري الإسباني.

جورجي هاجي

قائد منتخب رومانيا الشهير خاض تجربتين مع الغريمين اللدودين حيث انتقل لصفوف الملكي قادماً من رومانيا عام 1990، ثم عاد ليخوض تجربة أقل نجاحاً مع برشلونة في 1994 بعد تألقه اللافت في مونديال الولايات المتحدة ذلك الصيف.

خافيير سافيولا

سافيولا انضم إلى برشلونة قادماً من ريفر بليت الأرجنتيني عام 2001، لكن احتواء البارسا على نجوم عدة في تلك الفترة تحت قيادة المدرب ريكارد جعله يخرج بنظام الإعارة حتى انتقل عام 2007 لريال مدريد ليكون أخر من ارتدى قميص الفريقين.

يذكر أن عدد اللاعبين اللذين ارتدوا قميص برشلونة وريال مدريد 33 لاعباً 20 منهم انتقلوا من برشلونة لريال مدريد و13 من ريال لبرشلونة.

 

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق