محليات

آلاف المستفيدين من شقق الجمعيات السكنية في السويداء بلا سندات تمليك حتى الآن

يعاني أكثر من ألفي مستفيد من شقق الجمعيات السكنية في السويداء من عدم حصولهم على سندات التمليك حتى الآن، رغم أن الشقق مشغولة من قبل أصحابها.

وبحسب ما ننشرته صحيفة “تشرين” الرسمية فإن “الشقق مشغولة من قبل أصحابها منذ عشرات السنين، وسبق لهم أن سددوا كل ما يترتب عليهم من التزامات مالية إزاء جمعياتهم السكنية والمصرف العقاري”.

وأضافت الصحيفة: “منه فلم يعد هناك أي مانع قانوني يقف عائقاً أمام منحهم سندات التمليك التي تعدّ حقاً من حقوقهم الشرعية والقانونية”.

ونوهت الصحيفة بان “عدم منح أصحاب هذه الشقق سندات التمليك انعكس بشكل سلبي عليهم، لاسيما أنهم حُرموا من الحصول على قروض ترميمية لزوم شققهم السكنية”.

وبينت الصحيفة أنه “من المنعكسات السلبية أيضاً وقوع أصحاب الشقق في مطب الإجراءات الروتينية، ولاسيما أثناء عملية التنازل ونقل الملكية ما بين المستفيد والاتحاد التعاوني السكني”.

وأوضحت الصحيفة أن “اصحاب الشقق لايمتلكون أي مستند قانوني يثبت ملكيتهم القانونية لهذه الشقق”.

ونقلت الصحيفة عن رئيس دائرة المساحة في مديرية المصالح العقارية رفيق الجباعي قوله أن “معظم المعاملات تم تجهيزها لدى المصالح العقارية، وتالياً إرسالها إلى مجلس مدينة السويداء”.

وأردف الجباعي: “لكن هناك بعض الإشكالات الإدارية والقانونية لدى بعض الشقق، ما أدى إلى التأخر بمنح هذه السندات”.

يذكر أن مئات الشقق السكنية والمخرجة بناءً وإشرافاً من الاتحاد التعاوني السكني في السويداء، يعاني المستفيدون منها، من مشاكل نقل ملكية الأرض المشيدة عليها هذه الشقق إلى الجمعيات السكنية، كون تلك الأراضي مازالت على الشيوع، جراء عدم فرزها من مجلس مدينة السويداء.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق