علوم وتكنولوجيا

جامعة بريطانيّة تستبدل الأستاذ بصورته المجسّدة خلال المحاضرات

اتخذت جامعة “إمبريال كوليدج” البريطانية، قراراً بالاستعانة بتقنية الصور التجسيدية ثلاثية الأبعاد “هولوغرام”، عوضاً عن الأساتذة في إلقاء المحاضرات على الطلبة.

وذكر موقع “بي بي سي أن “الجامعة ستعرض هذه التقنية في احتفالية خاصة، قبل تعميمها بشكل أوسع، وتعد جامعة ” إمبريال كوليدج” أول مؤسسة أكاديمية في العالم تستخدم تقنية هولوغرام بشكل منتظم.

وكانت تقنية “الهولوغرام” استُخدمت سابقاً لتجسيد ظهور شخصيات شهيرة في أماكن مختلفة، منهم المغنيين الراحلين مايكل جاكسون وإلفيس بريسلي.

و أضاف الموقع أن “البداية ستقتصر في استخدام هذه التقنية داخل الجامعة على أنشطة كلية الأعمال (بيزنس سكول)، لكن من المتوقع أن تصبح شائعة الاستخدام في الكليات الأخرى”.

يذكر أن لهذه التقنية إمكانية ظهور أكثر من شخص في وقت واحد في نفس المكان، و تحتاج إلى شاشة زجاجية وخلفية وراءها تستخدم برنامج سوفت وير معين حتى يمنح العمق المطلوب للطيف المجسم للشخص، وتعد تكلفتها أقل كثيراً من التقنيات الأخرى المشابهة، بحسب الموقع.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق