كاسة شاي

شاب سوري يرد على عنصرية قناة الجديد .. والسوريون يتبنون

تداول السوريون عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لشاب سوري يغني أغنية يرد فيها على برنامج لبناني، بث عبر قناة الجديد، تناول اللاجئين السوريين في لبنان بأغنية عنصرية.

والشاب السوري ممدوح سمعان ابن قرية ربلة السورية التابعة لمدينة القصير الحدودية مع لبنان، ظهر في فيديو بسيط وبأغنية على لحن الأغنية العنصرية، وأوصل رسالة انسانية راداً فيها على عنصرية شربل خليل وبرنامجه.

وقال الشاب ممدوح سمعان لتلفزيون الخبر “أنا للصراحة ما بحضر البرنامج، بس شفتا الأغنية ع الانترنت، بعتوها رفقاتي انو ليك كيف عم يتمسخروا علينا، وكنا عم نتعشى، قطعت العشا وجبت الدربكة، ربع ساعة وطلعت الغنية”.

واضاف سمعان “نشرتا للغنية، ونمت فقت لاقيت الدنيي مطبولة فيها، وما توقعت الانتشار يكون هيك، بس يبدو الكلمة الحلوة لاقت صدى ايجابي، والناس بقلبها في طيبة وقهر وخذلان من يلي شافوه وسمعوه، فتبنوها وتبنوا الراي المطروح من خلالها”.

وأردف سمعان “الغنية الهدف الأساسي منها التوجه للناس يلي بعرفن بلبنان وبعرفن انن طيبين وما رضيانين بيلي عم يصير، رفقاتي ودكاترتي بالجامعة وأقاربي اللبنانيين، وللبنانيين بعرف انن كتار هيك رأين”.

وأوضح الشاب السوري ممدوح سمعان أنه يدرس صحافة في لبنان، واضطر لإيقاف دراسته هذا العام لكي بكمل في عمله، موضحاً “بكليتي بين رفقاتي اللبنانية أنا السوري الوحيد، ولا مرة تعرضت منن لأي تصرف عنصري”.

وأكمل سمعان “بتتعرض لمواقف بالشغل بحياتك العادية لهيك تصرفات، ما ضروري ترد ع كل تصرف، بالنهاية الواحد بيعمل بأصلو، وأنا حكيت عن أصلي بهالغنية”.

وتابع سمعان “بالشغل في نظرة انو انت سوري، بغض النظر شو خلفيتك شو تحصيلك العلمي، في ناس هيك بتحسبها، انو انت جاي تاخد شغلو، هدول ناس عندن حقد من زمان مو جديد”.

ولاقت أغنية الشاب السوري صدى إيجابيا عند السوريين واللبنانيين على حد السواء، فكلمات شاب سوري مانت أقوى من سياسات عنصرية ممنهجة تقوم على استغلال قضية انسانية كقضية اللاجئين واستخدامها في الانتخابات، أو للشحادة في المحافل الدولية.

بـ “دربكة وورقة” استطاع ممدوح سمعان أن يضع شربل خليل ومؤدية الأغنية ليال ضو، في مكانهما الطبيعي الذي يجب أن يتواجدوا فيه، هم وغيرهم من أصحاب الفكر العنصري، من سياسيين وأفراد عاديين.

يذكر أن أحد المشاركين في برنامج “قدح وجم” الذي يبث على قناة الجديد، والذي عرضت من خلاله الأغنية، سعد القادري، كان تقدم باستقالته من البرنامج بعد ردة الفعل السلبية التي أثارتها الغنية بطابعها العنصري.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق