علوم وتكنولوجيا

دراسة: الطبيبات أمهر من الأطباء في إجراء العمليات الجراحية

وجدت دراسة جديدة أن الطبيبات أمهر من الأطباء في إجراء العمليات الجراحية، فالمرضى الذين يعالجون عند أطباء الجراحة الإناث معدلات وفاتهم أقل مقارنة بالجراحين الذكور.

وقال الباحثون، بحسب وسائل إعلام، إن “النساء أكثر مهارة من الرجال في الجراحة، وكذلك أفضل في اتباع المبادئ التوجيهية، كما تعد الطبيبة متفوقة في التواصل مع الموظفين الآخرين”.

وتوصل الباحثون إلى أن المرضى الخاضعين لإشراف الطبيبات، يقل احتمال الوفاة لديهم بنسبة 12%.

وقارنت الدراسة نتائج المرضى الذين خضعوا لإحدى العمليات الجراحية من قبل طبيبة جراحة، مع أولئك الذين أجروا العملية نفسها ولكن برعاية طبيب.

وقال مختصون من جامعة تورنتو الكندية، إن “رعاية أطباء الجراحة الإناث، كانت مركزة بشكل أكبر تماشياً مع المبادئ التوجيهية، مقارنة بالأطباء الرجال. كما يوجد أدلة على أنهن أكثر ميلاً لطلب المساعدة من الزملاء، إذا لم تسر الأمور على ما يرام”.

وأظهرت النتائج أن معدلات الوفيات بين المرضى الذين يتعالجون لدى الطبيين بات أقل منه مقارنة بالرجال، حيث كان هذا الاختلاف ضئيلا جدا، مع وفاة إضافية واحدة فقط لكل 230 جراحة يجريها الأطباء الرجال.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق