محليات

وفاة شابة وإصابة آخرين باطلاق “الاسايش” الرصاص على مدنيين في مشاجرة بالحسكة

توفيت الشابة هيلين محمود الصليبي البالغة من العمر 17 سنة متأثرة بجروحها التي أصيبت بها قبل يومين بإطلاق الرصاص من قبل عنصر من أقربائها منتسب لقوات ” الاسايش ” على أهالي خشمان بمدينة الحسكة اثر المشاجرة بين الطرفين .

وفي التفاصيل أفادت مصادر محلية بمدينة الحسكة لتلفزيون الخبر أن ” خلاف نشب بين احد أبناء حي خشمان بمدينة الحسكة و المنتسب للقوات ” الكردية ” مع شاب أخر من أقربائه ومن أهالي الحي أيضاً ، عصر الأحد وذلك بسبب ارتداء الأخير لبنطال عسكري (من اللباس الوحدات الكردية ) ” .

وتابعت المصادر ” وعلى اثر طلب العنصر من الشاب الذي يعمل ببيع المحروقات المكررة محلياً نزع البنطال فوراً ، باعتباره مخالفاً نشبت مشاجرة بالأيدي و العصي بين الأهالي و دورية ” الوحدات الكردية ” ”

وإشارات المصادر أنه ” على اثر المشاجرة وصلت عدد من السيارات المحملة بالعناصر من ما يسمى ” الشرطة العسكرية ” و ” العمليات “التابعين لقوات ” الاسايش ” إلى حي خشمان و قاموا باعتقال و ضرب عدد من المدنيين في الحي ” .

وأردفت المصادر ” على أثرها هاجم الأهالي سيارات الدوريات حيث قام العنصر المعروف من أهالي الحي بإطلاق الرصاص المباشر على المواطنين ما أدى لإصابة كل من هيلين الصليبي التي توفيت صباح الثلاثاء متأثرة بجراحها ”

” كما أصيب كل من حميد احمد المطر بطلقة بالفخذ حيث تم إجراء عملي جراحي له و يسرى علي الصليبي طلق ناري باليد إضافة لإصابة 10 آخرين بجروح طفيفة ” .

وأوضحت المصادر أن ” قوات ” الاسايش ” قامت باعتقال كل من قام بإسعاف المدنيين إلى مشفى الحكمة الخاص وقامت بالإفراج عن عدد منهم بينهم والد المتوفية محمود الصليبي ، في حين مازالت تعتقل كل من عبدالفتاح طلب الصليبي و شقيه عبدالجبار و محمد احمد المطر شقيق المصاب حميد المطر ” .

يذكر أن الاحتجاجات الأهلية و المشاجرات الجماعية بين الأهالي من طرف و قوات ” الاسايش ” من طرف أخر تكررت كثيراً خلال الفترة الماضية و التي أدت لوفاة و إصابة عدد كبير من المدنيين و تعرض عدد كبير للاعتقال .

عطية العطية – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق