ثقافة وفن

وفاة الفنان السوري محسن عباس عن عمر 62 عاماً

توفي الفنان والمسرحي السوري محسن عباس عن عمر 62 عاماً، حيث نعته نقابة الفنانين السوريين وصفحات على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

بدأ الفنان الراحل العمل كممثل مسرحي في عام 1974 في مدينة حلب، وقدم الكثير من الأعمال المسرحية وعمل في الإخراج المسرحي بين عامي 2004 و 2008.

وحاز “عباس” على عدة جوائز منها عن (عرض كلب الآغا، ضمن فعاليات دمشق عاصمة الثقافة العربية سنة 2008)، وله العديد من المشاركات في الدراما التلفزيونية والأفلام السينمائية منها فيلم (أمينة ومطر حمص).

تخرج “عباس” من المعهد العالي للفنون المسرحية،

وهو عضو في نقابة الفنانين منذ العام 1994، ومن أعماله المسرحية: (التعزية المعاكسة، فوق هذا المستطيل وقع، أيديولوجيا الأخطاء، دوائر الغضب، مغامرة رأس المملوك جابر).

ومن أعماله التلفزيونية: ( مقامات العشق، المهلب بن أبي صفرة، أخوة التراب، الفراري الثريا، الجمل، ليل المسافرين)، ومن أعماله السينمائية: ( أمينة، تراب الغرباء ).

وكان الفنان الراحل قال في أحد لقاءاته إنه “كان لبعده عن العاصمة لأسباب شخصية سبب رئيس في تأخر ظهوره إلى الناس عبر الدراما، حيث أخذت موهبته جزءاً من حقّها عبر بضعة أدوار قدّمها”.

ورأى “عباس”، حينها، أن “الوسط الفنّي تحكمه أحياناً عادات أنانية وشللية لا تعترف بموهبة الآخر ما يتسبب بتأخير ظهور الكثير من المواهب للجمهور ما يستدعي دعمها وتسهيل الطريق أمامها من قبل الجهات المعنية بالفنّ”.

ولفت إلى أن “الدراما تعاني حالياً أزمة النصّ الدرامي الجيد”، نافياً في الوقت نفسه وجود أزمة ممثل رغم مغادرة عدد من النجوم إلى الخارج فالمواهب الشابة قادرة على سدّ الفراغ وتقديم نجوم جدد حسب رأيه”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق