محليات

وفاة الطبيب السوري الأرمني “غيفونت مراديان” في إيطاليا مصاباً بكورورنا

توفي الطبيب السوري “غيفونت مراديان” في إيطاليا إثر إصابته بفيروس “كورونا” المستجد خلال تأديته واجبه الطبي في أزمة انتشار الفيروس.

وذكرت وكالة “يراكوين” الأرمنية، أن الطبيب مراديان من مواليد مدينة القامشلي، وتلقى تعليمه فيها”.

وأضافت الوكالة: “انتقل الدكتور مراديان بين بلاد مختلفة، ليستقر به الحال في إيطاليا، ويتوفى هناك، وهو على الخطوط الأمامية في معركة الكفاح ضد الفيروس”.

ويعد الطبيب “مراديان” ثالث طبيب سوري يفارق الحياة في إيطاليا بسبب فيروس “كورونا”، بعد كلاً من الطبيبين الراحلين عبد الغني مكي وعبد الستار عيروض.

الجدير بالذكر أن إجمالي عدد ضحايا فيروس كورونا المستجد في إيطاليا، تجاوز العشرة آلاف وفاة، حتى ليل يوم السبت.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق