محليات

وزير العدل ينفي ما أشيع عن وجود 14 حالة اغتصاب لأطفال في طرطوس

نفى وزير العدل هشام الشعار ما أُشيع عن وجود 14 حالة اغتصاب لأطفال في قرية كرتو التابعة لمحافظة طرطوس.

وكان الشعار تواجد في طرطوس للتحقيق بملابسات القضية التي انتشرت، وسببت حالة من الضجة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث قيل أنه “تم الإفراج عن شخص قام بـ 14 عملية اغتصاب مقابل مبلغ مادي هو 4 مليون ليرة سورية”.

وصرح الشعار، خلال مؤتمر صحفي حضره تلفزيون الخبر، حول ملابسات القضية أنه “بعد الاطلاع على الضبط تبيّن أنّه لايوجد عملية اعتداء جنسي بحق الطفل، ولكن يوجد ضرب على الرأس”.

وتابع الشعار: “ما أثير حول وجود 14 حالة اغتصاب قد يكون وقد لا يكون، ولكن في الملف لا يوجد إلى ما يشير إلى هذا العدد”.

وشرح وزير العدل أن “والد الطفل تحدث أنه أُشيع في القرية عن هذا العدد، ولكن الأهالي لم يشتكوا حفاظاً على سمعة أبنائهم، وتم توجيه فرع الأمن الجنائي للتحقيق بحقيقة هذا الرقم”.

وأضاف الشعار: “سيتم استجواب القاضي الذي أفرج عن المدعى عليه، ومن الممكن أن يكون مخطئ ومن الممكن أن لا يكون بحسب متابعته للقضية، وسيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة بحق الشخص المخطئ”.

وأوضح الشعار أنه “بعد تنصيب والد الطفل نفسه كمدعي شخصي تم إصدار مذكرة توقيف غيابية بحق المدعو زين العابدين الذي تم إخلاء سبيله سابقاً”.

وكان انتشر مقطع فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي يظهر فيه والد الطفل، يتحدث عن “تخاذل السلطة القضائية بحق ابنه الذي تعرض لمحاولة اعتداء جنسي”.

وقال والد الطفل “عرض علي بعض الأشخاص أرض بقيمة مادية كبيرة للتنازل عن الدعوى، ولكن حق ابني فوق كل شيء”.

يُذكر أن الفيديو الذي انتشر أثار موجة من الغضب في طرطوس، لتصبح قصة الوالد والطفل قضية رأي عام، مما استوجب تدخل كافة الأجهزة الأمنية في المحافظة لمتابعة القضية.

فراس معلا – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق