محليات

“هيئة التفاوض السورية” المعارضة تخمِّن سبب استقالة دي ميستورا

خمَّنت “هيئة التفاوض السورية” المعارضة، سبب تنحي ستافان دي ميستورا عن مهامه كمبعوث خاص للأمم المتحدة إلى سوريا، مضيفة أنه “لن يؤثر على سير العملية السياسية”.

ورجح المتحدث باسم “هيئة التفاوض” يحيى العريضي أن “الضغوط الأمريكية أحد الأسباب خلف استقالة دي ميستورا”، حيث وضعت له وقت محدد لتشكيل “اللجنة الدستورية”.

وقال العريضي إن “العملية السياسية لن تتوقف في وجود دي ميستورا أو تعيين آخر مكانه”، مشيراً إلى أنهم “لا يعرفون من سيستلم مكانه نهاية تشرين الثاني القادم”.

وأوضح العريضي أن “دي ميستورا” سيعقد ثلاثة اجتماعات قبل استقالته مع “الدول الضامنة لاتفاق أستانا (روسيا، تركيا، إيران)، ومجموعة 5 + 2 والحكومة السورية”، ثم يضع مجلس الأمن في إحاطة كاملة حول العملية السياسية”.

وأعلن المبعوث الأممي “دي ميستورا” أمام مجلس الأمن عن استقالته من منصبه نهاية تشرين الثاني القادم، لـ “أسباب شخصية”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">