سوريين عن جد

من هو الشهيد علاء حميدي الفهد ابن الحسكة ؟

ولد الشهيد الشرطي علاء حميدي الفهد في 16 /3 /1990 م بريف الحسكة وبعد حصوله على الثانوية العامة لم يتمكن من إيجاد فرصة عمل حكومية آنذاك.

بتاريخ الأول من عام 2011م، قرر الشاب علاء التطوع في صفوف قوى الأمن الداخلي، و أنهى دورته العسكرية ليفرز لصالح مرتبات فرع الأمن السياسي في محافظة دير الزور، مفرزة بلدة الصور .

ومع احتدام المشاكل و الظروف الناتجة عن الحرب صمد علاء الفهد في موقعه و لم يهرب و ينسحب بل قرر خوض الحرب حتى النهاية .

في تلك الفترة من عام 2012م بدأت هجمات المجموعات المسلحة على المفارز و المواقع العسكرية في أرياف المحافظات و منها محافظة دير الزور و خلال تصديه لإحدى الهجمات مع زملائه ارتقى إلى مرتبة الشهادة بتاريخ 13 – 6- 2012م .

ولم تكتف تلك المجموعات الحاقدة بقتله، بل قامت بسرقة جثمانه و مساومة ذويه على تسليمهم الجثمان مقابل دفعهم فدية مالية، وصلت إلى المليون و نصف المليون ليرة سورية، ليوارى الثرى في مقبرة قريته الحدادية جنوبي الحسكة .

يذكر أن للشهيد علاء شقيقا آخر متطوع في صفوف قوى الأمن الداخلي هو أيمن الفهد أصيب هو الأخر خلال المعارك مع المسلحين في بلدة تلبيسة بريف حمص، و خطف على يدهم و تم الإفراج عنه مقابل دفع ذويه فدية مالية بلغت أيضاً مليون و نصف المليون ل.س .

وتقديراً لأخيه الشهيد و إصابته و خطفه، تم نقل الشرطي أيمن الفهد لصالح فرع الأمن السياسي في محافظة الحسكة، و هو الآن على راس عمله في مدينة القامشلي .

يذكر أن والد الشهيد علاء هو المعلم المتقاعد حميدي الفهد الذي شغل مديراً لمدرسة قرية عجاجة الشرقية لسنوات طويلة وهو المعروف بتفانيه وحبه لعمله .

عطية العطية – تلفزيون الخبر – الحسكة

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق