محليات

مع وصوله إلى لبنان .. “الصحة” تنفي وجود أي إصابة بفيروس كورونا في سوريا

أكدت رئيسة دائرة الأمراض السارية والمزمنة في وزارة الصحة الدكتورة هزار فرعون عدم تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا في سوريا وأن الحالات التي تراجع المشافي في جميع المحافظات هي حالات إصابة بالإنفلونزا الموسمية العادية.

وأوضحت فرعون بحسب “سانا” أن الحالات هي إصابات بالانفلونزا العادية والإنتانات التنفسية التي تكثر في فصل الشتاء ونسب الإصابة بها هذا العام ضمن الحدود الطبيعية.

وأشارت فرعون إلى أن التشابه بين أعراض الإنفلونزا العادية وأعراض فيروس كورونا جعل الناس في حالة شك وخوف مبينة أن تحديد الإصابة بفيروس كورونا يتطلب تشخيصاً مخبرياً محدداً يتم في المخبر المرجعي بوزارة الصحة الذي تم تجهيزه مؤخرا، للكشف عن أي حالة مشتبه بها مبينة أنه لم تسجل أي حالة بفيروس كورونا حتى الآن.

وحول الإجراءات الصحية التي يتم تطبيقها لفتت الدكتورة فرعون إلى أن “الوزارة تطبق إجراءاتها صحية مشددة على المعابر الحدودية وفي المطارات حيث يتم قياس درجات الحرارة للقادمين إلى سوا”.

وتابعت ” وإجراء الفحوص اللازمة للحالات المشتبه بها ولا سيما القادمين من الصين وشرق آسيا حيث تتم تعبئة استمارة خاصة بأسمائهم ومكان إقامتهم ومتابعة حالاتهم الصحية خلال 14 يوما وهي مدة حضانة الفيروس”.

يذكر أن المدير العام للهيئة العامة لمشفى دمشق الدكتور سامر خضر أكد في وقت سابق الجمعة عدم وجود أي اصابة بفيروس كورونا في المشفى موضحاً أن ما تم تداوله على صفحات التواصل الاجتماعي عار من الصحة وهدفه إثارة البلبلة ونشر الخوف.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق