محليات

مرة جديدة .. محافظة دمشق تزيل تجاوزات الأكشاك في منطقة البرامكة

عادت محافظة دمشق، لإزالة تجاوزات الأكشاك والاشغالات غير النظامية على الأرصفة والطرقات العامة في منطقة البرامكة ومحيطها، والتي بدأت قبل 4 أشهر من الآن.

وبحسب ما صرح به المكتب الصحفي في محافظة دمشق لتلفزيون الخبر أنّ “هذا الإجراء يأتي نتيجة ما تسببه تلك البسطات، من ازدحام ومضايقات لحركة المواطنين ومرور السيارات، وخاصة أن العديد من المواطنين تقدموا بشكاوى إلى المحافظة حول هذه التعديات”.

وتشهد العديد من المناطق داخل مدينة دمشق، انتشارا كثيفا للبسطات، وبشكل يعيق حركة المواطنين ويمنعهم من المرور في الشوارع، وخاصة عند جسر الثورة المحاذي لمبنى محافظة دمشق.

ومن المناطق التي تشهد انتشاراً كثيفاً للبسطات، منطقة “كراجات العباسيين”، والتي تشهد ازدحاماً شديداً بالمواطنين، ولم تقتصر أضرار تمركز تلك البسطات، على إعاقة حركتهم ومنعهم من المرور فقط، وانما تعريض حياتهم للخطر، كونهم يضطرون للمرور من بين السيارات والسرافيس والمشي على الطريق العام هناك.

وكانت بدأت محافظة دمشق، مطلع نيسان الفائت، بحملة لإزالة المخالفات للبسطات التابعة للأكشاك المرخصة، في كافة مناطق المدينة، مستهدفة بداية الأمر، البسطات الموجودة بشارع كلية الحقوق في البرامكة وجسر الرئيس.

وأصدر المكتب التنفيذي لمجلس محافظة دمشق في شهر حزيران الماضي، القرار(573)، والذي يعتمد مجموعة من الإجراءات، لمعالجة المخالفات والتجاوزات على الأملاك العامة التي يقوم بها أصحاب الأكشاك المرخصة في مدينة دمشق، ومن بينها نقل الكشك إلى أطراف مدينة دمشق، وسحب الرخصة، في حال عدم الالتزام”.

وبينت محافظة دمشق، مؤخراً، أنها “تعمل على إحداث أسواق شعبية خلال فترة قريبة تتيح المجال لإقامة البسطات بداخلها”.

وبالرغم من إزالة محافظة دمشق للبسطات المخالفة قبل 4 أشهر، إلاّ أن أصحابها لم يمتثلوا لقرار المحافظة، وعادت جميع البسطات التي أزيلت، لتتمركز في أماكنها السابقة.

يذكر أنه محافظة دمشق حددت المساحات المرخصة، والتي يسمح بها لصاحب الكشك وضع ما يشاء بها من معروضات، لتبلغ (4 أمتار ب 2 متر)، وعند تجاوز تلك المساحة تتم مخالفة صاحب الكشك وإزالة البضاعة.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق