محليات

مدير عام كهرباء اللاذقية يرد على الانقطاعات العشوائية …. شتاؤكم دافئ

على وقع تذمر أهالي بعض المناطق في محافظة اللاذقية من الانقطاعات العشوائية والمفاجئة للكهرباء، قال المدير العام للشركة العامة لكهرباء محافظة اللاذقية، نزيه معروف، لـ”تلفزيون الخبر”: “ما تشهده المحافظة خلال اليومين الماضيين من انقطاعات خفيفة في التيار الكهربائي ليس خاضع للتقنين النظامي لأنه لا يوجد برنامج تقنين حالياً، وإنما هو عبارة عن تقنين عشوائي اضطراري مؤقت بسبب حدوث أعطال طارئة في محطات التوليد”.

وأضاف معروف: “سرعة الطلب من قبل محطات التوليد لتخفيف الحمولة عن الشبكة الكهربائية تدفعنا إلى العشوائية في اختيار المناطق التي يتم فصل التيار الكهربائي عنها في المحافظة”.

ووعد معروف أهالي اللاذقية عبر تلفزيون الخبر “أن واقع الكهرباء سيكون خلال فصل الشتاء جيد ودافئ”، عازياً السبب في ذلك إلى الأعمال والمشاريع التي قامت بها شركة الكهرباء خلال الفترة الماضية وإلى نسب التنفيذ التي وصفها بالممتازة مقارنة مع السنوات السابقة”.

وأضاف معروف: “ستشهد المحافظة انخفاضاً ملحوظاً في الأعطال الكهربائية بنسبة 70% بسبب زيادة الموثوقية بالتغذية الكهربائية التي تحققت نتيجة الأعمال التي تقوم بها الشركة”، مستدركاً: “إلا في حال حدوث عاصفة قوية تؤدي إلى أعطال لم تكن بالحسبان، خاصة أنه في المنطقة الساحلية الخطوط الكهربائية هوائية تمر عبر أراضي زراعية مليئة بالأشجار التي تشكل عائقاً كبيراً أمام ورش الصيانة”.

وعلى سيرة مرور الخطوط الكهربائية عبر الأراضي الزراعية، أوضح معروف “أن بعض الورش التابعة للخطوط الكهربائية بالتعاون مع ورش تابعة لمديرية الزراعة تقوم بتقليم يومي للأشجار التي تمر فوقها الأسلاك الكهربائية وذلك لضمان الوصول إلى تلك الأسلاك في حال حدوث أي عطل”.

وعن الإجراءات التي اتخذتها شركة كهرباء اللاذقية استعداداً لفصل الشتاء، بيّن معروف “أن الورش تقوم بصيانة مراكز التحويل والشبكات بشكل يومي، بالإضافة إلى تركيب وحدات ربط حركية في مراكز التحويل لتأمين موثوقية عالية في التغذية الكهربائية”.

وأردف: “كما قمنا بتجزئة المخارج ذات الاستطاعات الكبيرة إلى أكثر من مخرج بهدف تخفيف الضغط على الشبكة، واستبدال المحولات ذات الاستطاعات الصغيرة بمحولات ذات استطاعة أكبر لتغطية جميع الحمولات، ناهيك عن تنفيذ خطط جديدة للتقليل من الأعطال وتحقيق الاستمرارية بالتغذية الكهربائية”.

وأردف معروف: “وفي ريف اللاذقية الشمالي المحرر من الإرهاب قمنا بتنفيذ مشاريع كهربائية من شأنها تحضير البنية التحتية الكهربائية في تلك المناطق”.

كما أكد معروف أن “شركة كهرباء اللاذقية تواصل حملتها في مكافحة الاستجرار غير المشروع للكهرباء التي بدأتها مطلع أيلول الجاري” .

وأشار إلى “أن مديرية مراقبة الشبكات والعدادات نظمت 250 ضبطاً منذ بداية الشهر بحق المخالفين والمحال التجارية المخالفة واستبدال عدد من العدادات الميكانيكية بالإلكترونية وإخراجها خارج المحلات”، مشدداً على “مواصلة الحملة بشكل يومي للحد من ظاهرة الاستجرار غير المشروع”.

وكانت شركة كهرباء اللاذقية نظمت منذ بداية العام الجاري 5200 ضبط استجرار غير مشروع للكهرباء بقيمة 210 مليون ليرة، وأغلب الضبوط التي تم تنظيمها بحق أصحاب محال تجارية وصناعية يكون فيها استجرار الكهرباء أضعاف مضاعفة عن الاستجرار المنزلي.

صفاء إسماعيل – تلفزيون الخبر – اللاذقية

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق