محليات

محروقات دمشق: إلغاء رخصة الموزع وحرمانه من التوزيع في حال قُدمت شكوى ضده

 

قال مدير فرع محروقات دمشق ابراهيم أسعد: “وردتنا حالتي شكوى من قبل المواطنين منذ بداية التوزيع لهذا الموسم، وتتم معالجة الشكوى من قبل التجارة الداخلية وحماية المستهلك، وفي حال لم يلب الشاكي في التموين ولجأ لشركة المحروقات فيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة بتعويض المشتكي في النقص بالكيل من المادة وحرمان الموزع من توزيع المادة”.

وأضاف أسعد، بحسب صحيفة “الوطن” شبه الرسمية، “يتم توجيه كتاب بإلغاء الرخصة للمحافظة”، مبيناً أنه “لدى فرع محروقات دمشق 500 موزع قطاع خاص، وأن الإجراءات التي يجب أن يقوم بها المواطنون لتقديم الشكوى، تتلخص بتقديم شكوى رسمية تسجل في ديوان الشركة مع صورة هوية المشتكي ورقم هاتفه، كما تتم معالجة الشكوى عن طريق الهاتف”.

وتابع أسعد “يوجد أيضاً على صفحة الشركة المنفذة للبطاقة الذكية شكاوى وتعالج، والغاية من معالجة الشكاوى تقديم الخدمة الأفضل للمواطن”.

وأوضح أسعد أنه “يوزع ما يعادل 6 طلبات يومياً أي حوالي 130 ألف ليتر للقطاع الصناعي والتجاري، وهذه الاحتياجات قابلة للزيادة، بالإضافة لمخصصات شهرية لجمعية الحرفيين بدمشق ما يقارب المليون إلى مليون ونصف المليون ليتر شهرياً، أي بوسطي 50 ألف ليتر يومياً، وبالتالي يصبح مجموع التجاري والصناعي والحرفيين 180 ألف ليتر يومياً”.

يذكر أن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، خصصت رقم هاتف جديد لتلقي شكاوى المواطنين وهو 011-9243 بالإضافة إلى الرقم 119 الخاص بمحافظة دمشق والرقم 120 الخاص بمحافظة ريف دمشق.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق