محليات

محافظ حماة الدكتور محمد حزوري لتلفزيون الخبر : بدأنا العمل على إعادة الخدمات للمناطق المحررة حديثاً

قام محافظ حماة الدكتور محمد حزوري بجولة اطلاعية على المناطق التي حررها الجيش العربي السوري في العملية العسكرية الأخيرة شمالي غربي حماة يرافقه عدد من مديرو المؤسسات الحكومية.

وبين محافظ حماة الدكتور محمد حزوري لتلفزيون الخبر أن “الهدف من الزيارة هو إعادة ما خربه الإرهاب وخاصة في البنى التحتية من كهرباء ومياه والكشف على المدارس لإعادة تأهيلها وتشجيع عودة الأهالي وتأمين مستلزمات ذلك، إضافة إلى إعادة بعض المؤسسات الحيوية المخدمة لمنطقة الغاب إلى العمل والتي كان يتحكم بها المسلحين وأهمها الكهرباء والمياه ” .

وأضاف الدكتور حزوري أن “الإرهابيين قاموا بتخريب تام لمحطة الشريعة التي تزود قطاع الغاب بالتيار الكهربائي وبنفس الوقت تقدم الكهرباء لمحطات ضخ المياه في المنطقة ليتم تزويد الأهالي في منطقة الغاب بالمياه ” .

وتابع المحافظ ” وقاموا أيضاً بتخريب محطات ضخ المياه بالحويز قبل خروجهم من المنطقة، كما قام الإرهابيون بتدمير جسرا الشريعة والحويز، وأرسلنا إحدى الآليات الثقيلة للبدء بإصلاح جسر الشريعة ولكن المجموعات المسلحة استهدفت الآلية ما أدى إلى إعطابها كما إصابة سائقها بجروح ” .

ولفت المحافظ أن ” المؤسسلت المعنية بدأت بالعمل على صيانة المضخات والغاطسات في محطات ضخ الحويز ومحطة ضخ المياه في آفاميا التي تعرضت أيضاً للتخريب من قبل الإرهابيين وفي محطة الشريعة ” .

وبالنسبة للأراضي المزروعة في المناطق المحررة والتي هجّر أهلها بسبب العصابات المسلحة كشف الدكتور حزوري أن ” هذه الأراضي سيتم حصدها وتسويقها من قبل المحافظة ووضعها كوديعة في حساب هيئة دعم اسر الشهداء ”

” على أن يتم تسليمها لأصحابها في حال عودتهم إلى المنطقة وتبين عدم تعاملهم مع الإرهاب بعد أن يتم إجراء تقدير وسطي لقيمة إنتاج أراضيهم ” بحسب المحافظ .

وكان الجيش العربي السوري قبل أيام و في عملية عسكرية برية حرر كل من كفرنبودة و قلعة المضيق و الحويز و الشريعة وعدد من المزارع و القرى الأخرى التابعة لمنطقة الغاب بريف حماة و طرد المجموعات المسلحة منها بعد احتلالها لسنوات وتهجير أهلها .

محمد الأسعد – تلفزيون الخبر – حماة

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق