محليات

محافظة دمشق تتلف مواد غير صالحة للاستهلاك البشري


أتلفت مديرية الشؤون الصحية في محافظة دمشق مواد غير صالحة للاستهلاك البشري، بعد ضبطها في عدة محلات بأسواق دمشق.

وبين مدير الشؤون الصحية شادي خلوف لتلفزيون الخبر أنه “تم تنظيم عدة ضبوط خلال الجولات التي تقوم بها المديرية على الأسواق”.

وقال خلوف: “تم تنظيم ضبط بحق مستودع مخلل في منطقة باب سريجة مخالف للتعليمات الصحية، ويقوم باستخدام براميل مللونة للمواد الغذائية، بالإضافة لوجود فئران”.

وأضاف: “أما في السوق المسقوف بمنطقة الزبلطاني، تم ختم محل لبيع المواد الغذائية، لوجود مواد غذائية لا تحمل بطاقة بيان ولا تاريخ صلاحية ووجود مخلفات فئران”.

كما تم إتلاف “كمية من الفليفلة الغير صالحة للاستهلاك البشري، في أحد محلات بيع الأجبان والألبان في الزبلطاني السوق الموازي”، بحسب ما أوضحه مدير الشؤون الصحية.

وأردف خلوف: “كما أتلفت دوريات الشؤون الصحية 43 كغ من مادة الجبنة غير صالحة للاستهلاك البشري في مستودع لبيع الأجبان والألبان في منطقة الاحدى عشرية”.

وأشار خلوف إلى أنه “أتلفت أيضاً كمية 25 كيلو لحم دجاج مفروم مسبقاً، مخالفاً صاحبها بذلك التعليمات الصحية، وذلك في منطقة المزة شيخ سعد.

وذكر خلوف أنه “سيتم إصدار قرار بإغلاق هذه الفعاليات”، منوهاً بأنه “ما تزال عناصر الرقابة الصحية مستمرة في اخذ العينات الغذائية من الأسواق للتأكد من سلامة تلك المواد”.

يذكر أن حماية المستهلك بدمشق كانت نفذت إغلاقات بالشمع الاحمر لعدة فعاليات تجارية، منها “ميني ماركت” بالعدوي و”سوبر ماركت” بالقزازين، بمخالفة حيازة مواد منتهية الصلاحية، بالإضافة لبقالية بمنطقة نهر عيشة للبيع بسعر زائد، ومطعم فلافل لوجود أصبغة صناعية في “المخلل”.

علي رياض خزنه – دمشق – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق