محليات

فرض رسم على التدخين .. خطة التأمين الصحي لزيادة موارده المالية


كشف مصدر مسؤول في وزارة المالية أنه “يتم العمل على صياغة مذكرة خاصة بالتأمين الصحي، تشتمل فرض رسم على التدخين لتأمين إيرادات خاصة بالتأمين الصحي”.

وأوضح المصدر وفقا لصحيفة “الوطن” شبه الرسمية، فإن تم تشكيل ثلاث لجان لبحث واقع التأمين الصحي لجهة الهيكل الإداري”.

واقترحت اللجان “تعرفات جديدة ملائمة أكثر من التعرفات المعمول بها حالياً من قبل مقدمي الخدمات الصحية، منها اقتراح تحصيل رسم على التدخين، لغايات مختلفة”.

وبيّن المصدر أنه “سيتم رفع المذكرة لرئاسة مجلس الوزراء لبحثها وإصدار التشريعات اللازمة”.

وأكد المصدر أن” التوجه الرئيس هو للبحث عن مصادر تمويل خاصة بالتأمين الصحي تسهم في تحسين جودة الخدمات، وهي خارج إطار فرض أي زيادات على الأقساط التي يدفعها العاملون في الجهات العامة”.

وتابع المصدر إنها “ستكون من خلال مصادر تمويل جديدة ربما يكون أحد خيارات التمويل هو تحصيل رسم على التدخين”.

وذكر المصدر للصحيفة ذاتها أن “الغاية من الأمر هي الوصول إلى مصادر إيرادات لتأمين التمويل المناسب والمستدام لمشروع التأمين الصحي في إطار الرؤية الموضوعة لتحسين هذا المشروع الوطني وتأمين بوليصة مناسبة تلبي جميع الاحتياجات المطلوبة”.

ونوّه المصدر أنه “لابد من الوصول لخدمات صحية بجودة عالية تحقق رضا المؤمن له في المقام الأول، وكل أطراف العملية التأمينية، وهو ما باتت تقتضيه المصلحة العامة لضرورة تقديم خدمات ذات جودة عالية والمساهمة بتأمين تغطية تأمينية لشرائح مجتمعية أوسع والحد من حالات الاحتيال والتخفيف من الأعباء”.

يشار إلى أن عدد المؤمنين صحياً في القطاعين العام والخاص في سوريا يصل فقط إلى 800 ألف مؤمن أي ما نسبته 3.4% من عدد المواطنين، وفقاً لأرقام صحيفة “الوطن” شبه الرسمية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق