محليات

عودة فوج إطفاء درعا للعمل في مقره الرئيس

قال قائد فوج إطفاء درعا، محمد محاميد: إن “فوج الإطفاء في المدينة عاد إلى مقره الرئيس بجوار المنطقة الصناعية فيها لتلبية احتياجات العمل”.

وأوضح محاميد، بحسب صحيفة “تشرين” الرسمية، أنه “تمت إعادة تأهيل المقر الرئيس للفوج الذي تضرر وخرج من الخدمة خلال سنوات الأزمة بقيمة 25 مليون ليرة تقريباً”.

وتابع محاميد “ما أتاح المجال للعودة إليه بعد خروجه من الخدمة لأربع سنوات ومزاولة العمل فيه من جديد بدلاً من المقر المؤقت الذي كان في حديقة حي المطار”.

ولفت محاميد إلى أن “المقر الرئيس يوفر مكاتب ومستودعات وأماكن لمبيت رجال الإطفاء أثناء المناوبات، إضافة إلى وجود مرآب نظامي (هنكارات بيتونية)”.

وأردف “يسهم المرآب في الحفاظ على جاهزية سيارات الإطفاء وحمايتها من العوامل الجوية، أضف لذلك وجود ساحات معبدة تؤمن سهولة حركة الآليات وسرعة انطلاقها لتأدية المهام إلى جانب خزان ماء كبير وعالٍ لتعبئة سيارات الإطفاء بالمياه”.

وأشار المحاميد إلى أنه “منذ خمسة أيام يجري تنفيذ مهام غطس (ضفادع بشرية) من قبل رجال الإطفاء في سد سحم الجولان من أجل بعض الأعمال الخاصة بسكورة السد التي تسهم في الحفاظ على السد ومخزونه من المياه”.

وتم منذ بداية العام الجاري وحتى تاريخه تم إنجاز 40 مهمة بشكل عام تتوزع بين إخماد حرائق في مزروعات وأشجار أو ناتجة عن ماس كهربائي ومدافئ إضافة لحوادث سير وغيرها في المدينة، بحسب المحاميد.

يذكر أن فوج إطفاء درعا كان خرج عن العمل في مقره منذ العام 2015، بسبب الاشتباكات بين عناصر التنظيمات المتشددة والجيش العربي السوري التي كانت تشهدها المدينة حينها.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق