طافشين

شبان ألمان يعتدون على لاجئ سوري بالضرب والشتائم العنصرية

اعتقلت الشرطة الألمانية ثلاثة شبان ألمان بعد اعتدائهم على لاجئ سوري وشتمه بألفاظ عنصرية.

وقالت صحيفة “لايبزك” الألمانية، إن “شرطة المدينة التي تحمل اسم الصحيفة اعتقلت الشبان الثلاثة الذين تتراوح أعمارعم بين 29 و35 عاماً، على أثر قيامهم بشتم شاب سوري يبلغ من العمر 25 عاماً”.

وردد الشبان بحسب الصحيفة “عبارات عنصرية ضده، ما دفعه للاستفسار والحديث معهم عن سبب هذه التصرفات، ليقوم أحدهم بضربه على رأسه بقارورة من الزجاجة كادت تودي بحياته”.

وبدأ الشبان الألمان بعد ضرب اللاجئ السوري على رأسه بركله بأقدامهم وهم يوجهون له ألفاظا عنصرية”.

وأدت الحادثة إلى إصدار “المحكمة الجنائية في “لايبزك ” أمراً بالقبض على المشتبه بهم الثلاثة

وتم سجنهم حتى يصدر الحكم النهائي عليهم من قبل المحكمة بتهمه الإيذاء الجسدي والتجريح المتعمد وإطلاق عبارات عنصرية”.

الجدير بالذكر أن مدينة “لايبزك” الألمانية تعد واحدة من أكبر تجمعات حزب البديل اليميني المعادي للاجئين والأجانب.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">