سوريين عن جد

“سامحو بشهر الخير” و”خلي فطورك علينا” وتوزيع سلل غذائية .. 3 مبادرات من “الفالوجيين” بشهر رمضان

مجموعة من الشباب السوريين أسسوا منذ سنوات قليلة “غروب فيسبوك” تحت اسم “الفالوجيين”، حاولوا بما لديهم من إمكانات إحداث فرق خلال الحرب، وطلوا في رمضان الجاري بثلاث مبادرات.

“سامحوا بشهر الخير” أولى مبادرات “الفالوجيين”، والتي تم إطلاقها قبل شهر رمضان بأسابيع قليلة، لمسامحة المستأجرين بأجرة المنزل في شهر رمضان.

وقال منسق الحملة ومدير مجموعة “فالوجيين”، عماد عيسى، لتلفزيون الخبر: “المبادة لقت صدى كبير بين العالم وشاركوها وشاركوا فيها ناس كتير”.

وأوضح عيسى أن “الفكرة انطلقت من انو في ناس جد بحاجة هالآجار يلي عم تدفعو، خلينا نسميها سد رمق بشهر رمضان يلي مستلزماتو كتير كبيرة”.

وبين عيسى أن “الخطة كانت بسيطة كتير، طبعنا أوراق باسم الحملة ولزقناهم بالشوارع كرمال تنتشر وتتحمس العالم أكتر، وخلال تلات أيام من بدء الحملة وصلنا كتير سكرين شوت لمشاركات السوريين بالحملة، والحلو انو في منن من برا سوريا”.

وتابع عيسى “حملة “سامحو بشهر الخير” وصلت لكتير محافظات، ما بس اقتصرت على دمشق وريفها، وصلت لمحافظات حمص اللاذقية طرطوس وحماة”.

وأضاف عيسى “المبادرة التانية كانت توزيع سلل غذائية على العائلات المحتاجة بشهر رمضان”.

وأشار عيسى إلى أنه “كنا محضرين من قبل 15 يوم من رمضان قوائم بالعيل المحتاجة، لنوزعلها السلة يلي بتتضمن مواد متل سمنة سكر زيت تمر حلاوة عدس معكرونة شعيرية”.

وأكمل عيسى “وزعنا حوالي 250 سلة بالمرحلة الأولى، ورح نكفي توزيع سلل جديدة بالمراحل التالية”.

وعن الحملة الثالثة، أوضح عيسى “في لسا حملة ناطرين موافقة وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل والمحافظة عليها، رح يكون اسمها “خلي فطورك علينا”.

وأردف عيسى “هالحملة كل سنة منعملها، بس هالسنة رح يكون معنا فرق تانية ورح يكون في داعمين أكبر متل شركات ومطاعم وغيرها، ورح تكون على مدى 4 أيام، وهي عبارة عن توزيع وجبات فطور وهدايا للأطفال”.

يذكر أن معظم مبادرات وحملات مجموعة “فالوجيين” يتم تمويلها من تبرعات وجهود أعضاء المجموعة، التي يصل تعدادها لأكثر من 200 ألف شاب سوري.

علاء خطيب – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق