محليات

جرائم قتل جديدة في الحسكة وريفها.. والفاعل مجهول

قتل الشاب علي سليمان الدرويش ٢٧ عاما وأصيب والده سليمان الدرويش ٧٠ عام بجروح حرجة في حادثة قتل جديدة بريف الحسكة في حين قتل رجل اخر في مدينة الحسكة.

وأفادت مصادر محلية بريف الحسكة لتلفزيون الخبر بأن “مجهولون قاموا فجر يوم الاثنين بقتل علي سليمان الدرويش ٢٧ عام ، وأُصيب والده سليمان الدرويش ٧٠ عام بجروح حرجة والذي كان يشغل منصب ما يسمى” رئيس مجلس عشائر الشدادي سابقاً ” التابع لقوات ” قسد”.

وتابعت المصادر بأن “مسلحين مجهولين هاجموا على دراجتين ناريتين منزل سليمان الدرويش الرئيس السابق لما يسمى ” مجلس عشائر الشدادي” ، فجر الاثنين وفتحوا النار عليه وعلى ابنه علي اللذين كانا في المنزل” .

مضيفين أنه” جراء إطلاق النار فقد علي الدرويش حياته متأثراً بجراحه، فيما أُصيب والده سليمان الدوريش بعدة طلقات نقل على إثرها لمشافي مدينة الحسكة”.

من جهة أخرى قتل “عبدالواحد خليل الخليف”٤٠ سنة بطلق ناري بالظهر أثناء إطلاق الرصاص من قبل قوات “الاسايش” بمنطقة الطلائع بمدينة الحسكة مساء الأحد.

وأكدت مصادر محلية بمدينة الحسكة لتلفزيون الخبر بأن” إطلاق الرصاص الذي قتل فيه الخليف كان أثناء قيام قوات “الاسايش” بمؤازرة ماتسمى”بلدية الشعب” التابعة لها لمنع بناء منزل على المتحلق الشرقي بمحاذة سور معسكر الطلائع” .

وأضافت المصادر بأن “قوات “الاسايش” اعتقلت ١٠ أشخاص مع حالة من التوتر تسود المنطقة على خلفية الحادثة”.

يشار أن عمليات الاغتيال والتفجيرات ازدادت في الفترة الأخيرة في مناطق سيطرة قوات” قسد ” في محافظة الحسكة.

عطية العطية _ تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق