محليات

تنظيم “السلطان سليمان شاه” يبرر لأحد عناصره قتل زوجته بحجة “جريمة شرف”

برر “لواء السلطان سليمان شاه”، التابع لميليشيا “الجيش الحر” المدعوم تركياً، قتل أحد عناصره لزوجته بالقول أنها “جريمة شرف”.

وقال التنظيم، في بيان له أن “عبد الرحمن الحفيان المرأة المقتولة هي زوجة “الحفيان”، وعمد على قتلها، بعد أن خرج من سجون الدولة السورية منذ مايقارب الشهر، في قضية شرف، كونها تزوجت وهي على ذمته، وقامت بإخفاء أولاده عنه”.

وتداولت عدد من الصفحات المعارضة على مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو يظهر قيام مسلح يتبع لتنظيم “السلطان سليمان شاه” بقتل امرأة وسط حديقة في مدينة عفرين المحتلة .

وقالت الصفحات إن “مرتكب جريمة القتل هو المسلح المدعو “عبد الرحمن الحفيان”، أحد المقاتلين ضمن فصيل “لواء السلطان سليمان شاه” “.

وذكر “المرصد السوري المعارض” أن “المسلح عمد على قتل المرأة بعد التحرش بها، لتفارق الحياة على الفور”.

وأضاف المرصد أن “الحفيان” قام باطلاق رصاصة من بندقية حربية على المرأة، استقرت في وجهها، ماأدى لموتها على الفور”.

وتشهد مدينة عفرين المحتلة في ريف حلب الشمالي، حالة من الفلتان الأمني والأخلاقي، بالاضافة لانتشار ظاهرة التحرش الجنسي والاغتصاب والسرقة من قبل الفصائل المسلحة الاسلامية المتشددة المدعومة من قبل تركيا.

يذكر أنه في شهر تشرين الأول من العام الفائت، وثق أحد الاشخاص في مدينة جرابلس المحتلة، بدم بارد، قتل شقيقته بالرصاص حتى الموت، بذريعة “غسل العار” في مشهد لم يعتده السوريين إلا بعد انطلاق الحرب في بلدهم.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق