محليات

بعد وضع محطة التيم في الخدمة.. ورشات كهرباء دير الزور تباشر العمل في الأحياء المأهولة

قال مدير شركة الكهرباء بديرالزور المهندس خالد لطفي لتلفزيون الخبر “باشرت ورشات شركة الكهرباء بالعمل الفعلي كورشات تابعة لمؤسسة التوزيع ومراكز التحويل وشبكات التوتر المنخفض ضمن الأحياء المأهولة وذلك بعد التجهيزات التي وصلت إلينا من قبل وزارة الكهرباء”.

وأضاف لطفي “تم العمل على خط 400ك.ف من قبل المؤسسة العامة لنقل الكهرباء والعمل بمحطة التيم 125 ميغا واط وتجهيز محطة الطلائع بمدة لاتتجاوز الشهرين”.

وتابع “حيث قام رئيس الحكومة المهندس عماد خميس برفع القاطع في المحطةوذلك بتاريخ 14/5/2018،ومن ثم استمر العمل لأربعة أسابيع لتجهيز محطتي التيم والطلائع لتغذية الأحياء المأهولة لمدينة ديرالزور بشكل تدريجي”.

وأكد لطفي أنه ” تم حالياً تجهيز أكثر من 155 مركز تحويل عام وخاص في الأحياء المأهولة في المدينة وبقي لدينا حي الجورة وطب الجورة أي مايقارب 12 مركز تحويل أخرى سننتهي من تجهيزها بنهاية هذا الأسبوع، ونكون بذلك قد أنهينا تغذية حي الجورة بالكامل بالتيار الكهربائي”.

وأكمل لطفي “باشرنا أيضا بحي هرابش الذي يحتاج إلى 4 مراكز تحويل بدأنا بتجهيز قسم منها وننتظر ارسال المحولات والمولدات والكابلات والأمراس من المؤسسة العامة بدمشق لكي نتابع عملنا في هرابش وطب هرابش وبقية القطاعات الأخرى”.

وأضاف لطفي “كما قمنا بإيصال التيار الكهربائي إلى المطار العسكري بشكل كامل إضافة للواء التأمين و الفوج 119 والفوج 137 وكتيبة الهندسة”، مبينا أنه “ستتم متابعة باقي القطاعات العسكرية وتغذيتها جميعها بالتيار الكهربائي خلال الأيام القليلة القادمة”.

وأوضح لطفي أنه “تم وضع محطة الإذاعة التي تقع في الجزء الغربي من المدينة في الخدمة وتجهيز خطين لتخفيف الضغط عن محطة الطلائع ونقل جزء من حمولة المدينة إلى محطة الإذاعة”.

أما بالنسبة للريف شرح لطفي “قمنا بإعداد الكشوفات التقديرية لتغذيتها بالكهرباء وفي حال وصول المواد اللازمة نبدأ بالتنفيذ بالعمل”.

وأكد لطفي “سنتوجه إلى موقع الشركة التي يوجد فيها محطة التحويل وستقوم المؤسسة العامة للنقل بتأهيل الخط النازل من محطة التيم وتجهيز المحطة القديمة كونها مدمرة بشكل كامل، مبينا أنه “في حال تمت إعادتها للعمل بمحولة واحدة 66/20باستطاعة 20 أو 30 ميغا ممكن أن نغذي الأحياء المحررة”.

وأردف “لكننا حالياً سنقوم بتغذية أي منزل موجود فيها بالطاقة الكهربائية بشكل مؤقت ريثما يتم ترحيل الأنقاض منها وتأهيلها للسكن”.

و أشار لطفي إلى أنه “يوجد لدينا معدات هندسية وروافع وشاحنات ولكننا قمنا باستجرار 4 آليات أخرى من القطاع الخاص من أجل الإسراع في وتيرة العمل”، مبيناً أن عدد العمال الموجود لدينا كافي لإعادة الكهرباء للمدينة، ولدينا ورشات أخرى في حي هرابش”.

ونوه لطفي إلى أن “الورشات و العمال بذلوا جهود مضاعفة في سبيل توصيل التيار الكهربائي لأي منزل موجود ضمن المدينة وبأقصى فترة ممكنة لإنارة المدينة لتوصيل الكهرباء وإنارة الشوارع والمنازل كما كانت سابقاً”.

يذكر أن مدينة ديرالزور عانت من انقطاع للتيار الكهربائي منذ تاريخ 25/3/2015 وذلك بسبب تخريب تنظيم “داعش” محطة التيم التي تعتبر المحطة الأساسية التي كانت تغطي المحافظة بالتيار الكهربائي.

حلا المشهور -تلفزيون الخبر- ديرالزور

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">