طافشين

برنامج الأغذية العالمي يحذر من تأثير فيروس كورونا على اللاجئين السوريين

حذر برنامج الأغذية العالمي التابع للأم المتحدة من عواقب فيروس كورونا الاجتماعية والاقتصادية، حيث دفع مئات الآلاف من اللاجئين السوريين في منطقة الشرق الأوسط إلى الفقر الشديد.

ونظم البرنامج مؤتمراً صحفياً، قالت فيه المتحدة باسم البرنامج إليزابيث بيرز، إن “جائحة فيروس كورونا والكساد الاقتصادي الناتج عنها فاقما وضع مئات الآلاف من اللاجئين السوريين في المنطقة”.

وتابعت أنه “حتى قبل الجائحة، كانت أغلب عائلات اللاجئين تعيش في فقر مدقع، كما أن عدد اللاجئين الضعفاء الذين يفتقرون إلى الموارد الأساسية للبقاء في المنفى زاد بشكل كبير بسبب الطوارئ الصحية”.

وذكرت بيرز إن “كثيرون غير قادرين على دفع إيجارهم ويضطرون إلى اقتراض المزيد من المال وخفض استهلاكهم من الغذاء والدواء”.

الجدير بالذكر أن البرنامج يقدم خلال حالة الطوارئ الصحية الحالية، الخدمات والمساعدات لحوالي 1.8 مليون لاجئ، منهم 1.2 مليون لاجئ سوري.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">