محليات

انخفاض منسوب مياه بحيرة مزيريب في درعا

انخفض منسوب المياه في بحيرة المزيريب بريف درعا الغربي نتيجة التعديات وحفر الآبار المخالفة والعشوائية في محيط البحيرة التي تعد أهم المصادر المائية وأبرز المقاصد السياحية في محافظة درعا.

وقال مدير الموارد المائية بدرعا منير العودة: “أن غزارة ينابيع بحيرة المزيريب انخفضت إلى أقل من 20 ليتراً في الثانية نتيجة لارتفاع استهلاك المياه في الري وحفر الآبار المخالفة في محيط البحيرة”.

وأشار، بحسب وكالة “سانا”، إلى أن “المديرية تواصل إحصاء الآبار المخالفة وستقوم قريباً بالتعاون مع الجهات المعنية بإزالة المخالفات لإنقاذ هذه البحيرة من الجفاف”.

وتوقع العودة “تحسن غزارة ينابيع البحيرة اعتباراً من مطلع الشهر القادم حيث ينخفض استهلاك المياه إضافة إلى بدء هطول الأمطار”، مضيفاً ان “غزارة ينابيع المزيريب تبلغ نحو200 ليتر في الثانية شتاء”.

ولفت رئيس مجلس بلدة المزيريب أحمد النابلسي: إلى أن “حفر 144 بئراً بشكل مخالف في محيط ومجرى الينابيع المغذية لبحيرة المزيريب والممارسات الجائرة واستخدام مياهها في ري المحاصيل الزراعية بشكل مباشر تسببت في انخفاض منسوب البحيرة وغزارة هذه الينابيع وانحسارها إلى أقل من الربع وأصبحت مهددة بالجفاف”.

وشدد النابلسي: “على ضرورة الإسراع بإغلاق الآبار المخالفة ومصادرة الحفارات وفرض غرامات مالية على أصحابها واتخاذ الإجراءات الكفيلة بحماية بحيرة المزيريب من الجفاف والتي تعد مصدرا مائيا مهما للشرب”.

يذكر أن بحيرة المزيريب ذات التكوين الطبيعي تمتد على مساحة 10 آلاف و500 كيلو متر مربع وهي من أكثر المواقع السياحية ارتيادا في محافظة درعا وتعد مصدرا مهما للأسماك.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق