محليات

انتحار شابة حرقاً بسبب تعنيف زوجها لها بريف الحسكة

توفيت صباح يوم الاثنين الشابة ” دنيا – ع – ع ” تولد عام 1995 م ، متأثرة بحروقها الشديدة التي أصيبت بها قبل أيام “على إثر محاولتها الانتحار حرقاً”.

وقالت مصادر طبية بمدينة الحسكة لتلفزيون الخبر أن “الشابة أسعفت إلى المشفى الوطني بمدينة الحسكة يوم الثلاثاء الماضي نتيجة تعرضها لحروق شديدة من الدرجة الثالثة”.

وأضافت المصادر أنه “تم تحويل الشابة إلى مشفى الحكمة الخاص، حيث فارقت الحياة صباح الاثنين نتيجة حروقها الشديدة التي تعرضت لها بسبب استخدامها مادة نفطية و إشعال النار بنفسها”.

وأشارت المصادر إلى أن “حروق الشابة بلغت 50 % من جسمها، كما تعرضت لقصور كلوي”.

وأوضحت المصادر أن ” جسد الشابة بعد الكشف الطبي عليه، تبين وجود عدد كبير من الكدمات التي تعرضت لها بسبب تعنيف زوجها المتعاقب والمتكرر أكثر من مرة، ما دفعها للانتحار بهذه الطريقة”.

يذكر أن االشابة ” دنيا – ع – ع ” هي من المواطنين النازحين من منطقة الميادين بريف دير الزور والقاطنين في قرية مركدة السعيد بريف الحسكة الجنوبي وهي متزوجة منذ سنتين و ليس لها أطفال.

وسجلت مناطق محافظة الحسكة خلال الأعوام الماضية عدد من حالات الانتحار خصوصا بين الفتيات القاصرت وغيرهن وعدد من الشباب نتيجة الظروف الاجتماعية أو النفسية و المالية على عكس السنوات التي سبقت الحرب حيث كانت هكذا حوادث تعتبر من النوادر.

عطية العطية – تلفزيون الخبر – الحسكة

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق