محليات

المنتجات الحديدية والفولاذية بحماة تنفي لتلفزيون الخبر وجود حالات تسمم بين عمالها

نفى مدير عام الشركة العامة للمنتجات الحديدية والفولاذية بحماة، أحمد طنب لتلفزيون الخبر “صحة الأخبار المتداولة حول وجود حالات تسمم لثلاثة من عمالها بسبب مياه الشرب”.

وأكد طنب أنه “لم يحدث أي حالة تسمم لأي عامل من عمال الشركة بسبب مياه الشرب، ولو كان هناك تسمم مائي لكان المصابون بالعشرات”.

وفي التوضيح لما حدث، قال طنب “اشتكى ثلاثة من العمال من آلام في البطن، فأسعفوا إلى مستوصف الشركة وأخذ اثنان منهم جرعات مسكنة وعادا إلى عملهما مباشرة، وتم إسعاف العامل الثالث إلى مشفى حماة الوطني، حيث أجريت له الإسعافات الأولية ولم يُدخَلْ أي قسم في المشفى للمراقبة كما أشيع”.

وأشار طنب إلى أن “الشركة تعتمد على مياه الشرب التي تضخ لمدينة حماة والتي تسقي ثلاثة ملايين مواطن من أهالي المحافظة و عند انقطاع المياه في شبكة حماة الرئيسية، تعتمد الشركة على بئرها الارتوازي الصالح للشرب والمراقب صحياً من فنيي الشركة ومؤسسة المياه”.

وبيَّن الطنب أنه “في حال تعطل البئر الارتوازي الخاص بالشركة يتم تعبئة صهريجين سعة الواحد 25 برميلاً من الآبار الارتوازية العائدة للمؤسسة العامة لمياه الشرب بحماة”.

الجدير بالذكر أن مؤسسة المياه أجرت تحاليل لمياه بئر الشركة العامة للمنتجات الحديدية والفولاذية وتبيَّن أنه صالحة للشرب وتطابق المواصفات القياسية السورية.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق