محليات

العثور على 1565 سيارة مسروقة أو محروقة في المناطق المحررة من ريف دمشق

كشف رئيس فرع مرور ريف دمشق العقيد عبد الجواد عوض عن العثور على 1565 سيارة في ريف دمشق ما بين محروقة ومسروقة ومركونة، إضافة إلى وجود بعض السيارات التي كانت تابعة للمجموعات الإرهابية،

وقال عوض أنه “تم تسليم 425 سيارة لأصحابها وفك احتباسها، فيما وصل عدد السيارات المجهولة المعالم والمدمرة بالكامل والتي ليس لها رقم محرك أو هيكل إلى 66 سيارة سيتم إرسالها إلى معمل صهر الحديد في حماة”.

وأضاف عوض بحسب صحيفة “الوطن” شبه الرسمية أن “بقية السيارات التي تم العثور عليها والتي بلغ عددها 945 سيارة تم حجزها في كراج عدرا ريثما تتم تسوية أوضاعها، وخاطبنا وحدات الشرطة التي تم فيها تنظيم ضبوط لكف البحث عن هذه السيارات وإبلاغ أصحابها بالمراجعة الأصولية والقانونية لاستلامها”.

وأشار عوض إلى أن “العمل مستمر على إخراج السيارات من المناطق المحررة وتسوية وضعها، والعمل يحتاج إلى وقت كبير كون عدد السيارات كبيراً، إضافة إلى ضرورة تدقيق وضعها القانوني ومطابقتها مع دوائر النقل وإبلاغ أصحابها بضرورة مراجعة فرع مرور ريف دمشق لتسوية وضعها القائم”.

من جهته بين عضو المكتب التنفيذي المختص بقطاع النقل في محافظة ريف دمشق عامر خلف أنه “يوجد 5000 سيارة محروقة ومدمرة في الغوطة الشرقية، منها مجهولة المصدر، وسيتم الكشف عن جميع السيارات خلال مدة 6 أشهر”.

يذكر أن البلاد شهدت خلال السنوات السابقة بالاضافة إلى سرقة السيارات من قبل المسلحين، عمليات سرقة استهدف السيارات المركونة والسائرة على طرقات السفر من قبل مجرمين وقطاع طرق استغلوا دخول البلاد في الحرب.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق