محليات

الطراطسة يتأقلمون مع حظر التجوال وانقطاع الكهرباء بالغناء و”فلاش” الموبايل

دخلت مرحلة حظر التجوال الجزئي المفروضة في سوريا بيومها الثاني بعد الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لتجنب انتشار فيروس كورونا.

واستقبل سكان مدينة طرطوس اليوم الثاني من حظر التجوال بأريحية أكثر من اليوم الأول، وانتشروا على الشرفات وبشكل خاص في شارع العريض.

وتوّجه السكان إلى شرفات المنازل والأسطح خلال انقطاع التيار الكهربائي بسبب التقنين المفروض على المدينة، وبدأو بالغناء من شرفات المنازل.

وتابع السكان احتفالهم برفع أجهزة الموبايل مع إضاءة “فلاش” الموبايل والتلويح لبعضهم والصفير.

وتوقف السكان عن احتفالاتهم في اللحظة التي وصل بها التيار الكهربائي إلى المنازل بعد انتهاء فترة التقنين.

وتشهد مدينة طرطوس انتشار مُكثّف لقوى الأمن لتطبيق قرار الحظر الجزئي في شوارع المدينة من الساعة ٦ مساءً وحتى ٦ صباحاً.

يُذكر أن محافظة طرطوس تتعرض لتقنين كهربائي قاسي حالها كحال المدن السورية حيث تستمر عملية التقنين بها على مدار ال ٢٤ ساعة.

فراس معلا – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">