محليات

الصليب الأحمر يصدر بياناً بخصوص مداهمة المسلحين مكاتب الهلال الأحمر في إدلب وأريحا المحتلتين

أصدرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، يوم الأحد، بياناً لها بخصوص حادثة مداهمة المسلحين المتشددين لمكتب الهلال الأحمر العربي السوري في إدلب وشعبته بمدينة أريحا المحتلة بريف إدلب، يوم السبت.

وجاء في بيان الصليب الأحمر، الذي نشر على موقعه الرسمي، أن “اللجنة الدولية تعرب عن قلقها العميق إزاء مداهمة مسلحين لمكتب فرع الهلال الأحمر العربي السوري في إدلب وشعبته في مدينة أريحا بأ 14 آذار”.

وأضاف البيان: “هذا الحادث شهد احتجاز موظفي الهلال الأحمر ومتطوعيه بصفة مؤقتة، وإتلاف الممتلكات، والاستحواذ على المساعدات الإنسانية”.

وشدد البيان على “ضرورة احترام وحماية العاملين في الإغاثة الإنسانية والتجهيزات المستخدمة في ذلك”.

وتابع “تشير اللجنة بالتحديد إلى قلقها اتجاه سلامة موظفي ومتطوعي الهلال الأحمر العربي السوري في ادلب”.

ولفت البيان إلى أنه “في هذه اللحظة الحرجة التي تشهد حاجة ماسة إلى المساعدات الإنسانية في إدلب، يجب ألا تُرتكب مثل هذه الأفعال التي تضعف قدرة الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر على الاستجابة للاحتياجات الملحة في إدلب”.

وأردف البيان “تُذكر اللجنة الدولية بأهمية احترام القانون الدولي الإنساني ومطالبة جميع أطراف النزاع بالسماح بمرور الإغاثة الإنسانية وتسهيل مرورها إلى من هم في حاجة إليها من المدنيين بسرعة ودون معوقات”.

يذكر أن “المرصد المعارض” نشر يوم السبت أن ما تسمى “حكومة الإنقاذ” التابعة لتنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي عمدت إلى إغلاق مكاتب الهلال الأحمر في مدينتي إدلب وأريحا، بعد مداهمتها ومصادرة معدات وأدوات موجودة في تلك المقرات، بحجة “ورود شكاوى ضدهم”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">