محليات

الشهيد الحي النقيب الطيار علي محسن علي يزور معرض دمشق الدولي

زار الشهيد الحي النقيب الطيار علي محسن علي مواليد (22 تشرين الأول 1987مصياف – بشينين)، معرض دمشق الدولي، رغم كثرة إصاباته التي بلغت خمس إصابات.

وأصيب الضابط السوري على مدى الحرب السورية، خمس مرات، الأولى طلق ناري باليد اليسار، والثانية شظايا بالصدر، والثالثة طلق ناري بالفخذ الأيمن، والرابعة طلق ناري بالرأس، والخامسة كلًفته بتر ساقه اليسرى من فوق الركبة وضياع مادي شديد بالفخذ اليمين.

وصرح النقيب علي لتلفزيون الخبر: ” أنا مستمر بالعطاء لآخر نفس، ومشاركتي في معرض دمشق الدولي رسالة للعالم ولكل الجرحى أن سوريا قادرة على الصمود والنهوض مجدداً”.

وأضاف الطيار: “قطعت منذ فترة مسافة 240 كلم، مشياً على رجلي الصناعية، وانطلقت من قريتي بشينين إلى دمشق، وزرت عدة مناطق، لأثبت أن سوريا قادرة على التعافي كما تعافيت أنا وزملائي من إصاباتنا”

ونوه علي إلى أنه “سوف أعيد المسير بمسافة أطول وزمن أقصر ليسجل بموسوعة “غينس” ليكون إثبات للعالم بأن الإعاقة لا تثني الإنسان عن إرادته”.

وأشار النقيب علي إلى أنه “حصل على الشهادة الثانوية للفرع الأدبي بمجموع 193 درجة، ودخلت الجامعة (كلية العلوم السياسية) وهذا كان أول تحدي للإصابة فنحن مصابو الحرب لسنا معاقين، فالإعاقة بالعقول وليست بالأجساد”.

الجدير ذكره أن النقيب الطيار علي محسن علي، ما زال على رأس عمله كضابط طيار، وأبرز طموحاته إكمال تحصيله العلمي.

يزن شقرة _ تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق