طافشين

الشرطة التركية: “عملية منظمة” وراء الاعتداء على السوريين في اسطنبول

قالت الشرطة التركية أن الاعتداءت الاخيرة التي تعرض لها السوريون في منطقة “إيكي تلي”، كانت عملية منظمة، حيث اعتقلت حتى الآن 16 شاباً تركياً على خلفية ذلك الاعتداء.

وأضافت الشرطة بحسب موقع “عنب بلدي” المعارض، أن “هناك مجموعة “واتساب”، سميت ب”شباب إيكي تلي (İkitelli Gençlik Grubu)، تحوي 58 عضوًا قاموا بتضخيم الأحداث”.

وأوضحت المديرية بحسب الموقع أنها “وثقت 18 حساباً يحرض ضد السوريين، 9 منها في اسطنبول، وألقت القبض على أصحاب 5 منها، في حين يجري البحث عن 4 آخرين”.

وكانت شهدت منطقة “إيكي تلي” التركية مظاهرات عنصرية ضد السوريين بعد إشاعات عن قيام سوري بالتحرش بفتاة تركية.

وذكرت مصادر إعلامية أن “بعض اللاجئين السوريين في حي تشام ديبي ببلدة بورنوفا التابعة لمدينة إزمير لإضطروا لمغادرة منازلهم هربًا من الهجمات التي يتعرضون لها بسبب عدم سيطرة قوات الأمن على الوضع”.

وأظهرت مقاطع فيديو تم تداولها في الأيام الأخيرة، هجوم عشرات المواطنين الأتراك على السوريين وتكسير محالهم في اسطنبول، “وسط محاولة عناصر الشرطة التركية في المنطقة تفريقهم بخراطيم المياه”، بحسب مصادر إعلامية.

يذكر أن الاعتداء على اللاجئين السوريين في تركيا تحت سمع وبصر الشرطة بات ظاهرة متكررة، وتعرضت سيارات ومطاعم ومحال ومنازل تابعة لسوريين لهجوم مئات الأتراك المسلحين في عدة مدن تركية ومنذ سنوات.

ويشار الى ان أكثر من 15 % من نسبة الاستثمارات الاجنبية في تركيا تعود لسوريين حيث يقدر إجمالي الاستثمارات لرجال اعمال سوريين في تركيا ب 1.5 مليار دولار.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق