محليات

استشهاد 7 أطفال بانفجار لغم من مخلفات “داعش” في دير الزور

استشهد سبعة أطفال جراء انفجار لغم من مخلفات تنظيم “داعش” الإرهابي في أطراف قرية دبلان بريف دير الزور الشرقي.

وقال مدير مستشفى الأسد بدير الزور الدكتور مأمون حيزة إنه “وصلت إلى المشفى مساء الثلاثاء، جثامين 7 أطفال متوفين نتيجة انفجار لغم من مخلفات تنظيم “داعش” الإرهابي، في أطراف بلدة دبلان بريف دير الزور الشرقي”.

وبين الدكتور حيزة بحسب وكالة “سانا”، أن “الإصابات التي تعرض لها الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 9 و 13 عاماً، وأدت إلى استشهادهم، ناتجة عن شظايا في الرأس والبطن والعنق، جراء انفجار لغم بالقرب منهم أثناء لعبهم في إحدى المناطق على أطراف القرية.

وتعاني المحافظة التي رزحت تحت سيطرة التنظيم الإرهابي سنوات عدة، من وجود الكثير من المخلفات والألغام خاصة بين الأنقاض وفي المناطق الريفية.

يذكر أنه في آذار الماضي، استشهد أربعة أشخاص وأصيب 36 آخرون بجروح مختلفة، بانفجار لغم من مخلفات إرهابيي “داعش”، بسيارة تقل عددا من المدنيين أثناء سيرها في الأراضي الرعوية في محيط قرية الشولا بريف دير الزور الغربي.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق