رياضة

إياد ناصر ينفي مانشرته صفحة الاتحاد الرياضي على “فيسبوك” حول إقالة لجنة الصحفيين الرياضيين

نفى رئيس لجنة الصحفيين الرياضيين إياد ناصر لتلفزيون الخبر ما نشرته صفحة الاتحاد الرياضي العام على موقع “فيسبوك”عن إقالة لجنة الصحفيين الرياضيين.

وقال ناصر لتلفزيون الخبر “إن ما تم نشره عن إقالة لجنة الصحفيين عارٍ عن الصحة جملةً وتفصيلاً”، نافيا صحة ما تم نشره على صفحة الاتحاد الرسمية من تفاصيل دقيقة لحل الاتحاد، وهو الأمر الذي أثار استغراب المتابعين .

وكان المنشور الذي نشرته صفحة الاتحاد الرياضي العام نص على تشكيل لجنة تحقيق تم تكليفها للتحقيق في موضوع انسحاب وفد سورية من الاتحاد العربي للصحافة الرياضية.

وبحسب الخبر الذي تم حذفه بعد ثلاث ساعات من نشره فإن “لجنة التحقيق التي تألفت من مصطفى المقداد نائب رئيس اتحاد الصحفيين كرئيس لها وعضواً وابتسام المغربي وأيمن البندقجي ومحمد عباس وناديا دمياطي قررت حل لجنة الصحفيين الرياضيين”.

وبحسب الصفحة نفسها فإنَّ “الدكتور مهدي دخل الله عضو القيادة المركزية لحزب البعث – رئيس مكتب الإعداد والإعلام وجه بتشكيل اللجنة للتحقيق مع إياد ناصر بسبب تصرفه الخاطئ بالانسحاب من اجتماع الجمعية العمومية الانتخابي للاتحاد العربي للصحافة الرياضية.

واستغرب متابعو صفحة الاتحاد الرياضي على “فيسبوك” الأسلوب الذي كتب فيه وعدم توضيح خلفيات حل الاتحاد، وهو انسحاب وفد سوريا من مؤتمر الاتحاد العربي للصحافة الرياضية رغم نجاح ممثل سوريا برئاسة الاتحاد”.

يُذكر أن صفحة الاتحاد الرياضي العام تابعة لمنظمة الاتحاد الرياضي، ونشرت الخبر الذي يجب أن يكون صادراً عن اتحاد الصحفيين وليس من صفحة تختص بنشر أخبار منظمة الاتحاد الرياضي العام.

فراس معلا – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق