محليات

أين تذهب محافظة دمشق بأغصان الأشجار التي يتم تقليمها؟

في إطار الخطة الخدمية لمحافظة دمشق، تتابع ورشات مديرية الحدائق في محافظة دمشق أعمال عملية تقليم الأشجار التي بدأتها في مطلع الشهر الجاري.

وقال مدير مديرية الحدائق في محافظة دمشق محمود مرتضى لتلفزيون الخبر “بدأنا عملية التقليم بأشجار شوارع المدينة بكاملها منذ بداية الشهر الحالي ضمن خطة لتشمل كافة الأشجار التي بحاجة للتقليم”.

وأوضح مرتضى أن “عملية تقليم الأشجار عملية فنية تفيد الأشجار وتفيد المواطنين أيضاً”.

وأجاب مرتضى حول ما إذا كان يتم استخدام مايتم تقليمه من الأشجار للحطب أو يتم بيعه؟ قائلا “يوجد لدينا آلات في دائرة المشاتل في المديرية تقوم بفرم الأغصان لتصبح ناعمة ونضيفها مع السماد وتصبح “تورب” تراب للزراعة، أي نقوم بإعادة تصنيع”.

يشار إلى أن الورشات أنهت أعمال إزالة قشور الأوراق عن جذوع أشجار النخيل والتي بلغ عددها 292 شجرة على طول أوتستراد المزة، قبل أسابيع

وتتابع ورشات مديرية الحدائق أعمالها في تقليم الأشجار وزراعة النباتات وتجميل الحدائق في كافة مناطق مدينة دمشق.

علي رياض خزنه_دمشق_تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">