محليات

أهالي يشتكون فقدان مازوت التدفئة في مدارس حماة والإدارات “الدافئة” لا ترد

وردت عدة شكاوي لتلفزيون الخبر من أهالي لطلاب بعدة مدارس في محافظة حماة حول عدم وجود مازوت للدفئة في الصفوف المدرسية مما يضطر بعض الطلاب عدم الذهاب الى مدارسهم خاصة من يعانون ظروفا صحية تتفاقم سوءا مع شدة البرد.

احد أولياء الأمور ببلدة عين الكروم بمنطقة السقيلبية تحدث لتلفزيون الخبر حول أنن مدرسة البلدة لا تقوم باشغال المدافئ داخل الحصص المدرسية رغم توافر المادة بشكل يسمح بتقنيننها الأمر الذي سيخفف الآثار السيئة وان عدة طلاب اصابهم امراض نتيجة انخفاض درجات الحرارة وعدم وجود تدفئة.

واضاف المشتكي “قدمنا عدت شكاوي لادارة المدرسة دون جدوى وقي نهاية الامر كان جواب بعض المدرسين والادارة “اذا مو عاجبك روح شتكي لمين مابدك”.
ونفس المشهد يسجل بعدة مدارس داخل مدينة السلمية والتي وردت منها عشرات الشكاوي.

وتحدث احد المشتكين لتلفزيون الخبر أن معظم مدارس المدينة لا يوجد فيها تدفئة داخل الصفوف ولا يتم استثمارها في المدارس التي تؤمنها ما تسبب بتغيب الطلاب عن الدوام داخل مدرسة علي جميل عيسى عن الدوام بسبب البرد الشديد وعدم وجود تدفئة

وأضاف المشتكي “بالمقابل ان غرفة الادارة او التوجية تلاحظ فيها تدفئة كاملة منذ الصباح الباكر حتى نهاية الدوام في أكثر من مدرسة”

وحاول تلفزيون الخبر التواصل مع مدير تربية حماة الذي لم يجيب بدوره على الاتصالات المتكررة للوقوف على حيثيات المشكلة وتوفر المادة المخصصة لتدفئة المدارس وتجهيز المدارس التي تستدعي إجراءا اسعافيا لحل المشكلة.

وطالب اهالي الطلاب عبر تلفزيون الخبر ايجاد حل حقيقي لهذه المشكلة التي اعتبروها عائق حقيقي امام استكمال العملية التدريسية لاولادهم في المدارس وتؤثر سلبا على فهمهم واستيعابهم حتى عند حضور الدروس.

باسل شرتوح – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">