طافشين

ألمانيا تنوي استقبال 500 قاصراً من اللاجئين في مخيمات اليونان

أعلنت المانيا، الأربعاء، استعدادها لاستقبال ما بين 350 و500 قاصراً، من المهاجرين المقيمين حالياَ في مخيمات بالجزر اليونانية.

وقال وزير الخارجية الألماني “هايكو ماس”، لشبكة “إن تي في”، إن “بلاده تنوي استضافة الأطفال اللاجئين في الأسابيع المقبلة، بعد ابلاغ السلطات اليونانية والمفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بذلك”.

مشيراً إلى أن ألمانيا ستتكفل بـ”50 طفلاَ لاجئاَ” في “مرحلة اولى”.

وأطلقت المفوضية الأوروبية في آذار الماضي، مبادرة لإجلاء 1600 قاصر، تقل أعمارهم عن 14 عاماً، أو يعانون من مرض خطير، من مخيمات جزر بحر إيجة.

وكان الإتحاد الأوروبي أعلن في آذار الماضي، أنه يدرس استقبال نحو 1500 مهاجر قاصر، بعدما تقطعت بهم السبل حالياً في الجزر اليونانية.

وكانت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، وثقت حوادث اعتداء نفذتها قوات الأمن اليونانية بحق طالبي لجوء ومهاجرين، كانوا يحاولون الوصول إلى اليونان قادمين من تركيا، شملت الاحتجاز والتعذيب والسرقة والتجريد من الملابس والاعتداء الجنسي إلى جانب الترحيل بإجراءات موجزة.

ويأتي ذلك في ظل التوتر الحاصل بين تركيا واليونان، على خلفية أزمة المهاجرين، حيث عبر المئات من المهاجرين من تركيا الى الجزيرة اليونانية، بعد اعلان الرئيس التركي رجب أردوغان، عن فتح حدود بلاده للسماح للمهاجرين بالعبور إلى أوروبا، ماحدا باليونان الى اللجوء للعنف لمنع عبور اللاجئين الى أراضيها.

يذكر أن أكثر من 38 ألف طالب لجوء يقيمون حاليًا في مخيمات جزر “ليسبوس” و”خيوس” و”ساموس” و”كوس” و”ليروس” بينما تبلغ طاقتها الاستيعابية 6200 شخص فقط، بحسب المنظمة الدولية.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق