طافشين

أخطر عصابة ألمانية تختطف لاجئاً سورياً

اختطفت “الروكر”، العصابة الألمانية التي تعد الأخطر، لاجئاً سورياً من أمام ملهى ليلي في مدينة هاغن واقتاده إلى جهة مجهولة تحت تهديد السلاح، قبل أن تطلق سراحه في وقت لاحق.

وخنقت العصابة الشاب البالغ 22 عاماُ حتى فقد الوعي، ثم حمله 5 أشخاص من أفراد العصابة ووضعوه في سيارة واقتادوه إلى مكان مجهول تتخذه العصابة مقرا لها، بحسب موقع قناة “أورينت”.

وبيَّن الموقع أن “العصابة أطلقت سراح الشاب بعد فترة، وأمهلته فترة من الزمن ليدفع مبلغاً من المال يترتب عليه للعصابة”.

وتوجه السوري بعد إطلاق سراحه إلى الشرطة التي راجعت تسجيلات كاميرات المراقبة وتمكنت من متابعة حادثة الخطف وأوقفت 2 من أفراد العصابة.

وأوضحت الشرطة أن “سبب خطف اللاجئ السوري هو تعامله مع العصابة بتجارة المخدرات، وأنه مدين لهذه العصابة بمبلغ 4000 يورو”.

يذكر أن عصابة “الروكر” تنشط بشكل خاص في مقاطعة نورد راين وستفاليا، ومتهمة بأعمال عنف وبانتمائها إلى عصابات الجريمة المنظمة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق