طافشين

عودة عشرات المهجرين من مخيم الركبان إلى منازلهم في ريف حمص الشرقي

أمنت وحدات من الجيش العربي السوري، عودة عشرات المهجرين من مخيم الركبان إلى منازلهم وقراهم في ريف حمص الشرقي، حيث عادت عشر عائلات مؤلفة من 70 شخصاً إلى منازلهم من مخيم الركبان قرب الحدود السورية الأردنية بعد أن قامت وحدات من الجيش بتأمين عودتهم وإيصالهم إلى قراهم بريف حمص الشرقي.

ووفقاً لوكالة سانا، إن “أغلب العائدين هم من الأطفال والنساء ووصلوا إلى منازلهم في القريتين بأمان تحت حماية وحدات من الجيش العربي السوري العاملة في ريف حمص الشرقي”.

ويضم مخيم الركبان آلاف المهجرين الذين خرجوا من منازلهم في أوقات سابقة هرباً من إرهاب التنظيمات المسلحة قبل أن يقوم الجيش وحلفاؤه باجتثاث المسلحين وإعادة الأمن والاستقرار إلى قراهم في البادية السورية.

وتتقاطع التقارير والمعلومات حول الوضع الإنساني السيء الذي يعيشه المهجرون في مخيم الركبان بسبب سيطرة تنظيمات إرهابية مدعومة مما يسمى “التحالف الدولي” بقيادة الولايات المتحدة على محيط المخيم حيث تمنع هذه التنظيمات وصول الأدوية والغذاء والمساعدات إلى المخيم.

وسبق للجيش العربي السوري في نهاية تشرين الأول الماضي تأمين عودة 25 من المختطفين من قبل إرهابيي “داعش” في البادية إلى منازلهم في مدينة القريتين.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق