طافشين

لاجئ سوري “غيور” يخنق حبيبته النمساوية حتى الموت

ذكرت شبكة ” Niederösterreich” النمساوية أن “الشابة “مانويلا” البالغة من العمر 16 عاماً، وجدت جثتها مغطاة بالأوراق والأغصان في منتزه تابع لمدينة “فينر نويشتات” صباح الأحد 13 كانون الثاني.

وأفاد التحقيق أن “الضحية كانت برفقة لاجئ سوري (يزن 19 عاماً) قبل أن تتعرض للخنق حتى الموت، حيث قال والدا الضحية إنها كانت تسهر في حفلة ليلة السبت، وكان من المفروض أن يرسل رسالة إلى والدة الضحية يخبرها أنه سيعيد ابنتها في الساعة الثالثة صباحاً”.

وبين تحقيق الشرطة بعد تشريح الجثة “أن القاتل خنق الضحية بقوة، مما أدى لحدوث خلع في الرقبة” حيث أصدرت الشرطة مذكرة اعتقال ضد الشاب السوري لاشتباهه بالجريمة.

واكتشفت الشبكة النمساوية أن ” يزن و مانويلا كانا حبيبين منذ قرابة العام لكنهما انفصلا مؤخراً، وحسب أقوال مقربين، فإن الشاب كان يحاول الاتصال بمانويلا من أجل إعادة علاقتهم من جديد، خاصة وأنه غيور عليها بشكل كبير”.

الجدير بالذكر أن السوري “يزن .أ. ب” لجأ من سوريا إلى النمسا، منذ عام 2014 وهو اليوم محور للتحقيق الجنائي بسبب مقتل حبيبته مانويلا .

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق