ميداني

المجموعات المسلحة المدعومة تركياً تنشئ “مديرية للسجل المدني” في عفرين المحتلة

انشأت المجموعات المسلحة التابعة لتركيا و المدعومة من جيشها المحتل ما يسمى ” مديرية الأحوال المدنية ” الخاصة بمسلحي المنطقة الشرقية من سوريا في مدينة عفرين المحتلة بريف حلب .

وتختص ما سميت ” مديرية السجل المدني “، بحسب مواقع اعلامية معارضة، باستصدار أوراق ثبوتية رسمية، مثل إخراج القيد وبيانات الزواج والولادة والوفاة وغيرها، إلى جانب استخراج دفاتر العائلة.

وعينت التنظيمات المسلحة “مخاتير” لتسيير المعاملات، حيث عين لدير الزور 3 مخاتير، كـ “مختار مهجري دير الزور في عفرين”، الذي قال لصحيفة معارضة أنهم “معتمدون رسميًا من قبل الحكومة المؤقتة”.

ووفق الإحصائية الأخيرة التي نشرها “منسقو الاستجابة” المعارض، عن التوزع السكاني في عفرين، في 9 من تموز الماضي، فإن “عدد العائلات المقيمة في المنطقة بلغ 28461 عائلة، من ضمنها 21352 ألف عائلة من السكان الأصليين”.

وبلغ عدد العائلات المسلحين من دمشق وريفها 6863 عائلة، بينما وصل عدد المسلحين من ريف حمص 246 عائلة، بحسب أرقام “منسقي الاستجابة”، في حين يصل عدد النازحين من المنطقة الشرقية إلى ألف عائلة.

وتحتل تركيا، التي تدعم المجموعات المسلحة، مدينة عفرين منذ آذار 2018، حيث نزح عدد كبير من سكان المنطقة الاصليين، شهدت موجة نزوح عكسي إليها من مناطق أخرى وقعت اتفاقيات ترحيل بين الحكومة السورية والمعارضة، كمحافظات دمشق وحمص أو بسبب العمليات العسكرية ضد تنظيم “داعش ” كدير الزور.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق