سياسة

وفد من “التحالف الدولي” يزور منبج

قال المكتب الإعلامي لــ “الإدارة الذاتية الكردية” في مدينة منبج وريفها بريف حلب أن “وفداً رفيعاً من “التحالف الدولي” بقيادة أمريكا قام بزيارة المجلس وأجرى الوفد مباحثات مع الإدارة بشأن آخر المستجدات والتطورات في المدينة”.

وأضاف المكتب في بيان له أنه “كان في استقبال الوفد الرئيسة المشتركة للمجلس التنفيذي، زينب قنبر، حيث دار النقاش بين الطرفين آخر المستجدات الأخيرة والتطورات السياسية على المستويين الداخلي والخارجي”.

وتابع البيان “في هذا الصدد تناولت المباحثات على المستوى الداخلي التزام الجانب بدعم ورعاية كافة مفاصل الإدارة المدنية الديمقراطية حيث يلقى على عاتق الإدارة الأمريكية تأمين كافة متطلبات والمستلزمات الضرورية للإدارة”، بحسب البيان.

وأشار البيان إلى أنه “دار في النقاش على المستوى الخارجي حرص الجانبين للقضاء على” داعش” الذي يمثل الإرهاب الأول بالإضافة لإيفاء الجانب الأمريكي بتعهداته والتزاماته اتجاه الحفاظ على أمن واستقرار منبج”.

وأوضح البيان أنه “وفي الإطار ذاته ستعزز الإدارة الأمريكية من تواجدها في منبج وذلك بزيادة عناصرها وخاصة على خط جبهة الساجور شمالي منبج عبر إنشاء نقاط مراقبة على طول الحدود وإنشاء قاعدة مراقبة أمريكية ثابتة ومجهزة بالأسلحة الثقيلة”.

وأضاف البيان أنه “بهذا الشأن ستنتشر القوات الأمريكية على مسافة 50 كم على خطوط التماس بين قوات مجلس منبج العسكري والاحتلال التركي علماً أن هذه القاعدة ستكون مركز قيادة لمجموعة قواعد أخرى قيد الانجاز على كامل خطوط التماس”.

وتأتي كل هذه التعزيزات في إطار دعم “التحالف”، وعلى رأسها القوات الأمريكية، لـ “الإدارة الذاتية” في مواجهة أي خطر خارجي من قبل دولة الاحتلال التركي المحتمل بالإضافة لإرساء الأمن والاستقرار في منبج، بحسب وصف البيان.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق