علوم وتكنولوجيا

هل ينتقل فيروس كورونا من خلال العلاقة الحميمة؟

في ظل الاجراءات الاحترازية التي يتبعها الناس حول العالم للوقاية من كورونا، والنصائح التي تتركز حول التباعد الاجتماعي، وتجنب الملامسة، تكثر الأسئلة حول خطورة ممارسة العلاقة الجنسية، وإمكانية انتقال المرض من خلالها.

ونشرت صحيفة “الغارديان” البريطانية، أجوبة عن أكثر الأسئلة إلحاحاً، والتي يطرحها الناس، مثل هل ينتقل كورونا، من خلال ممارسة العلاقة الحميمة؟

وبحسب الصحيفة، تقول الأستاذة الطبيبة في قسم الأمراض المعدية في مركز “إيرفينغ” الطبي بجامعة كولومبيا، “جيسيكا جستمان” إن “الخبراء لم يروا نمطاً لانتقال الفيروس عن طريق الاتصال الجنسي”.

ونبهت جستمان إلى أن ” الفيروس ينتشر بشكل أساسي عبر قطرات الجهاز التنفسي، وعن طريق لمس الأسطح الملوثة بشكل ثانوي”.

وأضافت ” في حال كان أحد الشريكين مصاباً بفيروس كورونا المستجد، فيفضل الابتعاد عن بعضهما قدر الإمكان”.

ويلفت الطبيب “رودريغز دياز ” إلى أن “تبادل القبل أثناء العلاقة الحميمة، يعتبر عاملاً في نقل العدوى”.

واعتبر أطباء آخرون أن “هناك أشكالاً أخرى للتعبير عن العلاقة الحميمة، مثل إرسال الرسائل العاطفية ومكالمات الفيديو التي تعتبر خياراً آمناً”.

يذكر أن الطرق الأساسية لانتقال الفيروس من شخص لآخر عبر قطرات صغيرة من الأنف أو الفم التي تنتشر عند إصابة الشخص بالسعال أو العطس، هذه القطرات تهبط على الأجسام والأسطح المحيطة بالأشخاص، ثم تصيب أشخاصا آخرين عن طريق لمس هذه الأشياء أو الأسطح، ثم لمس عيونهم أو أنفهم أو فمهم.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق