تعليم

نهاية حقبة من تشرد طلاب “العلوم السياسية“ عمرها أربع سنوات

أكّد عميد كلية العلوم السياسية الدكتور محمد حسون بدء دوام طلاب الكلية في البناء الجديد اعتباراً من الاحد 3 آذار الجاري.

وجاء حديث حسون بعد انتظار دام لأكثر من أربع سنوات من معاناة طلاب كلية العلوم السياسية بجامعة دمشق وتشردهم في حضورهم المحاضرات، ما بين قاعات كليات الشريعة والحقوق والبيولوجية والهندسة المدنية ومعهد الزلازل.

وحسب ما تم نشره على الصفحة الرسمية للكلية، والتي نقلت حديثاً على لسان عميد الكلية مضمونه “نعلمكم بأنه اعتباراً من الأحد 3/3/2019 يبدأ الدوام في البناء الجديد المخصص لطلاب كلية العلوم السياسية في توسع العلوم ( الكتلة c )”.

وأشار العميد حسون، حسب المنشور، إلى أن “مدخل الكلية من الشارع الرئيسي سيكون مقابل كلية الاقتصاد ( بشكل مؤقت ) ريثما يتم فتح مدخل من داخل الجامعة”.

وأوكل العميد مهمة توزيع الطلاب على القاعات إلى الموظفين واللجان الاتحادية في الكلية”.

وطلب العميد من الطلاب وبشكل ودي “المحافظة على النظافة داخل البناء والمحافظة على أثاث القاعات الدرسية، و الالتزام بالأوقات المحددة للمحاضرات”.

يشار إلى أن عميد الكلية، لفت إلى أنه “خلال أسبوع من تاريخه سيتم نقل كافة المكاتب ويصبح بإمكان الطلاب الحصول على كافة الوثائق الرسمية”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق