العناوين الرئيسيةمجتمع

مهرجان الطائرة الورقية لنشر الفرح في سماء قرية مشقيتا

أطلقت مبادرة حواكير، مهرجان الطائرات الورقية للموسم الثالث على التوالي، وهذه المرة من قرية مشقيتا بريف اللاذقية بالتزامن مع عيد الجيش العربي السوري في الأول من آب.

وقال منظم مهرجان الطائرات الورقية وصاحب مبادرة “حواكير” أحمد عيسى لتلفزيون الخبر: “أردنا إقامة مهرجان الطائرات الورقية في مشقيتا تزامناً مع عيد الجيش تقديراً لتضحياتهم، وتكريماً للأوائل في شهادة التعليم الأساسي على مستوى القطر من ذوي الشهداء.

وقال عيسى بدأنا المهرجان بمشاركة مجموعة من الأطفال وعدد من طلاب معهد الوتر الذهبي لتعليم الموسيقا، وبعد التحية للجيش تم عزف الموسيقى من قبل طلاب المعهد في الهواء الطلق.

وأطلقنا الطائرات الورقية الملونة في السماء للتأكيد على أهمية الهواء الطلق ومراقبة السماء وحركة الريح والغيوم ، ولنبعد الأطفال قليلاً عن ألعاب الانترنت التي باتت مسيطرة على عقولهم، وبعدها قمنا برحلة في القارب في بحيرة مشقيتا قدمها متبرع للمبادرة.

وأضاف عيسى: “بالتزامن مع فعالية إطلاق الطائرات الورقية، قمنا بغرس مجموعة من غراس الغار في كل قريتي الدالية و مشقيتا، تخليداً لأرواح الشهداء، ولنقول هنا كنّا وإننا هنا سنكون.

وعن سبب اختيار هذا النوع من الغراس، قال عيسى إن“شجرة الغار مباركة لها فوائد بيئية كبيرة وطبية وصحية واقتصادية مهمة جداً”، مدللاً “بزيت الغار الذي يدخل في علاج الأمراض والعلاجات الجلدية والمفاصل، بالإضافة لتأمين العديد من فرص العمل التي يمكن أن تؤمنها حقول الغار.

وأشار عيسى، إلى أن مبادرة حواكير تشارك سنوياً بالحملة الوطنية للتشجير و في رصيدنا مايفوق على ٤٥٠٠شتلة غار مزروعة.

وختم عيسى،بعد أن أخذ مهرجان الطائرة الورقية عشرات الساعات من العمل مني ومن أولادي لترميم الطائرات الورقية، الحمدلله خُتم المهرجان على مايرام ومستمرون في الأعوام القادمة.

الجدير بالذكر أن مبادرة “حواكير” هي مشروع بيئي اجتماعي تطوعي شعارها العمل بدافع وطني، وانطلقت هذه المبادرة، منذ ثلاثة أعوام في محافظة اللاذقية.

زياد علي سعيد_تلفزيون الخبر_اللاذقية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق